إرتفاع أسهم البنوك بعد إعلان خطة التحفيز المالي البريطانية

مرفن كنغ مصدر الصورة PA
Image caption يؤمل ان يبدأ البرنامج الجديد في غضون اسابيع

إرتفعت أسهم البنوك في بورصة لندن الجمعة بعد إعلان خطة تحفيز لبنك انجلترا (المركزي البريطاني) تتضمن حزمتي تمويل للبنوك.

وجاء اعلان البنك المركزي الخميس عقب التدهور الشديد في التوقعات الاقتصادية كما قال محافظ البنك مرفين كنغ.

وسيقوم البنك، بالتعاون مع الحكومة، بتوفير مليارات الجنيهات في شكل قروض ميسرة للبنوك لتتمكن من اقراض الشركات والافراد.

وستتوفر للبنوك "قروض قصيرة الاجل" لتتمكن من مواجهة "ضغط السوق"، وقال وزير الخزانة البريطاني جورج اوزبورن ان تلك الاموال ستؤدي الى "استعادة الثقة".

الا ان وزير الخزانة في حكومة الظل العمالية المعارضة اد بولز قال ان ذلك الاجراء لن يكون كافيا لإنعاش الاقتصاد ما لم تغير الحكومة خطط التقشف.

وكان محافظ بنك انجلترا قال ان ازمة ديون منطقة اليورو رفعت تكاليف الاقتراض في القطاع المصرفي ما يعني ان كلفة اقتراض الشركات والافراد ترتفع كذلك.

وكان بنك انجلترا ضخ بالفعل 325 مليار جنيه استرليني في الاقتصاد عبر برامج التيسير الكمي التي اشترى بها سندات حكومية، وتقوم المؤسسات التي تبيع السندات للبنك المركزي باستخدام ثمنها في شراء اصول اخرى.

الا ان البعض انتقد التيسير الكمي لان المؤسسات التي باعت السندات للبنك المركزي احتفظت بالاموال بدلا من انفاقها لتشجيع النشاط الاقتصادي.

وبدلا من التيسير الكمي، سيوفر البنك المركزي قروضا ميسرة بفائدة قليلة كي تزيد البنوك اقراضها للشركات والافراد.

ويقول محرر الشؤون الاقتصادية في بي بي سي روبرت بستون ان البرنامج سيكون ناجحا اذا ادى الى زيادة اقراض البنوك بنحو 80 مليار جنيه او بنسبة 5 في المئة.

المزيد حول هذه القصة