مونتي: منطقة اليورو تواجه خطر هجوم الاسواق على اقتصادها

مونتي مصدر الصورة Reuters
Image caption يستضيف رئيس الحكومة الايطالية عددا من القادة الاوروبيين قبل قمة الاسوع المقبل

حذر رئيس الوزراء الايطالي ماريو مونتي قادة اوروبا من انهم اذا لم يتفقوا على خطة عمل مشتركة بسرعة فانهم يواجهون خطر هجوم الاسواق على اقتصاد المنطقة.

ويلتقي مونتي مع قادة فرنسا والمانيا واسبانيا في روما قبل مؤتمر لقادة الاتحاد الاوروبي الاسبوع المقبل.

وتوقع مونتي انه بدون اتفاق اوروبي موحد ستواجه المنطقة "هجمات مضاربة هائلة" من الاسواق.

وربما تتمخض محادثات الجمعة المصغرة في روما عن طلب اسبانيا رسميا قرض الانقاذ الاوروبي.

وينتظر ان تطلب اسبانيا قرض انقاذ بنحو 62 مليار يورو تحتاجها مصارفها المتعثرة.

وكانت السلطات الاوروبية اقرت بالفعل امكانية اقراض القطاع المصرفي الاسباني ما يصل الى 100 مليار يورو.

ويشارك في مباحثات روما الى جانب مونتي الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند والمستشارة الالمانية انجيلا ميركل ورئيس الوزراء الاسباني ماريانو راخوي.

وفي تصريحات نشرتها صحف اوروبية قال مونتي انه بدون خطة عملية فان "احباط الجماهير بشأن اوروبا سيزداد".

واضاف ان هجمات الاسواق ستستهدف الدول التي لن تحترم قواعد الاتحاد الاوروبي وتتضمن "مضايقات هائلة للدول الاضعف".

واشار رئيس الوزراء الايطالي الى ضرورة "مزيد من التكامل" بين اقتصادات الاوروبية لتخرج "سالمة" من ازمة الديون.

وتتسق تصريحات مونتي مع تصريحات مديرة صندوق النقد الدولي الخميس التي قالت فيها ان دول اليورو تتعرض "لاجهاد حاد" وعليها ان تربط اقتصاداتها ببعضها لمواجهة الازمة.

ويقول محرر شؤون اوروبا في بي بي سي غفين هويت انه رغم عدم توقع قرارات من اجتماع الجمعة، فان التركيز سيكون على مدى الانقسام بين القادة الاوروبيين.

المزيد حول هذه القصة