انكماش قطاعي التصنيع والخدمات في منطقة اليورو في يوليو

اسبانيا مصدر الصورة AP
Image caption قالت شركات الخدمات في منطقة اليورو إنه لا يحدوها الأمل على الإطلاق في حدوث أي نمو عام 2012.

شهد قطاعا شركات التصنيع وتقديم الخدمات في أوروبا تراجعا في يوليو/تموز الماضي للشهر الحادي عشر على التوالي.

وسجل مؤشر مديري مشتريات السوق لشهر يوليو/تموز 46.5 نقطة في يوليو/تموز مقابل 46.4 في يونيو/حزيران.

يذكر أن أي رقم أقل من 50 يشير إلى حدوث انكماش.

وارتفع قطاع الخدمات بمفرده إلى 47.9 في يوليو/تموز مقابل 47.1 في يونيو/حزيران.

وسجلت شركات التصنيع والشركات التي تقدم خدمات لها مستويات أقل من الإنتاج في يوليو/تموز.

لكن أداء قطاع التصنيع كان أسوأ حيث تراجع الإنتاج بأسرع وتيرة له منذ مايو/أيار عام 2009.

تراجع الأعمال الجديدة

أظهر مؤشر ماركت انكماشا في حجم الأعمال الجديدة لشركات التصنيع ومقدمي الخدمات في منطقة اليورو بصورة أسوأ من المتوقع، في الوقت الذي شهدت فيه شركات تقديم الخدمات تراجع الطلب على الأعمال الجديدة في يوليو/تموز بأسرع وتيرة له منذ ثلاث سنوات.

وقالت شركات الخدمات في منطقة اليورو إنه لا يحدوها الأمل على الإطلاق في حدوث أي نمو عام 2012.

وكان معدل النمو للشركات الألمانية هو الأبطأ منذ ثلاث سنوات.

وقال كريس ويليامسون كبير الاقتصاديين في ماركت إن "القلق الكبير هو أن الانكماش في ألمانيا ربما يصبح أكثر ترسخا، وهو ما يشير إلى أن أكبر اقتصادات في منطقة اليورو تشهد تقاربا في التراجع الجماعي الذي يترسخ لدى الجميع".

لكن الناتج الصناعي ارتفع في أيرلندا في يوليو/تموز مثلما كان الحال في يونيو/حزيران، وهو الاقتصاد الوحيد في منطقة اليورو الذي يسجل هذا الارتفاع، بحسب بيانات مؤشر مديري المشتريات.

قطاع التجزئة وبصيص من الأمل

من جهة أخرى، أظهرت بيانات رسمية صادرة عن مكتب الإحصاءات الأوروبي "يوروستات" ارتفاعا في مبيعات التجزئة لدول المنطقة السبعة عشر بنسبة 0.1 بالمائة في يونيو/حزيران مقابل مايو/ايار.

وارتفعت مبيعات الأغذية والمشروبات والتبغ في منطقة اليورو في يونيو/حزيران بنسبة 0.4 بالمائة مقابل مايو/أيار.

وسجلت كل من سلوفينيا ولاتفيا ولوكسمبورغ أعلى زيادة شهرية في مبيعات التجزئة في يونيو/حزيران.

وشهدت أيرلندا والمملكة المتحدة ورومانيا أعلى زيادة شهرية.

المزيد حول هذه القصة