الرئيس الجديد لمجلس إدارة مصرف باركليز يعد بالتغيير

الرئيس الجديد لمجلس إدارة مصرف باركليز،السير ديفيد وولكر
Image caption قال السير ديفيد لصحيفة الصنداي تلغراف إنه يرغب في إصلاح نظام الرواتب والمكافآت المعمول به في المصرف

قال الرئيس الجديد لمجلس إدارة مصرف باركليز،السير ديفيد ووكر، إنه يرغب في إجراء مراجعة بشأن الطريقة التي يُدار بها المصرف، مضيفا أنه سيبدأ بحثه لانتقاء مدير تنفيذي جديد "خلال أيام".

وأضاف السير ديفيد ووكر أنه يبحث عن "شخص متعدد الثقافة" ليحل محل بوب ديموند الذي استقال في أعقاب فضيحة التلاعب بسعر الصرف.

ومضى قائلا إنه يرغب في احتفاظ المصرف بذراعه المعني بالاستثمارات وذراعه المعني بقطاع التقسيط.

لكنه أضاف أنه يأمل في تسريع وتيرة الفصل بين الذراعين على المستوى الداخلي قبل حلول الموعد النهائي للحكومة البريطانية للمصارف الذي ينتهي في عام 2019.

وقال السير ديفيد لصحيفة الصنداي تلغراف إنه يرغب في إصلاح نظام الرواتب والمكافآت المعمول به في المصرف.

وكشف السير ديفيد أيضا أنه يؤيد "من حيث المبدأ" فكرة أن يدفع الزبائن أقساطا مقابل الحسابات الجارية.

وأضاف أن حالات التلاعب في سعر الصرف التي رصدت مؤخرا جاءت "نتيجة عدم مطالبة الزبائن بدفع أقساط مقابل الحسابات الجارية".

وعين السير ديفيد رئيسا لمجلس الإدارة الخميس إذ حل محل ماركوس أجيوس الذي تنحى عن منصبه جراء الفضيحة.

وتنحى كل من أجيوس وديموند عن منصبيهما عندما غرمت الجهات التي تنظم القطاع المصرفي في بريطانيا والولايات المتحدة المصرف مبلغ 290 مليون جنيه إسترليني في شهر يونيو/حزيران بعد تسرب أنباء عن التلاعب بسعر الصرف في المصرف.

المزيد حول هذه القصة