بورصة طوكيو: تدهور اسعار اسهم الشركات اليابانية المتأثرة بالاحتجاجات الصينية

آخر تحديث:  الثلاثاء، 18 سبتمبر/ أيلول، 2012، 03:02 GMT
الصين

اندلعت في الصين احتجاجات صاخبة ضد الموقف الياباني من جزر دياويو

شهدت سوق الاسهم في طوكيو تدهورا في اسعار اسهم الشركات اليابانية التي اضطرت الى تعليق نشاطات مصانعها في الصين جراء تصاعد المشاعر المعادية لليابان.

فقد فقد سهم شركة نيسان للسيارات 2,5 بالمئة من قيمته، بينما فقد سهم شركة فاست للمبيعات 4,9. اما سهم شركة هوندا للسيارات فقد هبط بمعدل 1,4 بالمئة.

وكانت احتجاجات صاخبة شابها العنف احيانا قد اندلعت في الصين عقب قيام اليابان بشراء سلسلة من الجزر يتنازع البلدان السيادة عليها.

وقال مارتن شولتز من معهد فوجيتسو للبحوث في طوكيو لبي بي سي "هذا مصدر قلق حقيقي، حيث قد تخرج الامور عن نطاق السيطرة ما لم يتم التعامل معها بشكل صحيح وسريع. سيكون من شأن استمرار الاحتجاجات انزال المزيد من الاضرار بالشركات اليابانية."

وكانت شركة نيسان قد قررت وقف العمل في اثنين من مصانعها في الصين لغاية الثامن عشر من الشهر الجاري، وقالت إنها تراقب الموقف عن كثب، كما اعلنت اضغط هنا شركة تويوتا للسيارات انها قررت اغلاق احد مصانعها ايضا.

اما شركة باناسونيك للالكترونيات، فقالت إن مصنعها في مدينة تشينغداو الصينية سيبقى مغلقا الى الثامن عشر من سبتمبر / ايلول، بينما قالت شركة كانون للبصريات إنها قررت وقف العمل في ثلاثة من مصانعها في الصين.

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك