شركات يابانية تعلق عملياتها في الصين نتيجة الاحتجاجات

آخر تحديث:  الاثنين، 17 سبتمبر/ أيلول، 2012، 04:03 GMT
الصين

متظاهرون صينيون امام السفارة اليابانية ببكين

قررت شركة باناسونيك اليابانية للالكترونيات تعليق قسم من عملياتها في الصين بعد ان هاجم متظاهرون صينيون اثنين من مصانعها.

وقالت الشركة إن مصنعها في مدينة تشينغداو سيغلق لغاية الثامن عشر من الشهر الجاري.

والهجمات التي تعرض لها المصنعان جزء من حركة احتجاج واسعة انتشرت في كل ارجاء الصين تقريبا وآذت شركات يابانية اخرى بضمنها شركة تويوتا للسيارات.

وبدأت الاحتجاجات بعد ان اعلنت اليابان عن قرارها شراء سلسلة من الجزر غير المأهولة من مالكها الياباني.

وقال ناطق باسم باناسونيك لبي بي سي إن الشركة ستراقب تطورات الموقف عن كثب في اليومين المقبلين.

من جانب آخر، اعلنت شركة كانون اليابانية للبصريات انها قررت وقف العمل في 3 من مصانعها بالصين بسبب الاحتجاجات المستمرة ضد اليابان.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك