صندوق النقد يطالب زعماء العالم بإجراءات "سريعة شجاعة" لمواجهة الأزمة الاقتصادية

آخر تحديث:  الخميس، 11 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 05:13 GMT
صندوق النقد

صندوق النقد والبنك الدوليان يعقدان اجتماعا في اليابان

طالب صندوق النقد الدولي الدول الغربية باتخاذ اجراءات سريعة مع استمرار أزمة ديون اوروبا وتحقيق الولايات المتحدة واليابان تقدما ضئيلا في معالجة عجز الموازنة.

وقالت كريستين لاغارد المديرة التنفيذية لصندوق النقد في تصريحات الخميس ان المشاحنات السياسية ، فضلا عن الشكوك الاقتصادية وتباطؤ النمو في كل من الاقتصادات المتقدمة والناشئة هي من بين أحد اسباب المشكلات الاقتصادية العالمية.

وكان صندوق النقد قد خفض هذا الاسبوع توقعاته للنمو العالمي للمرة الثانية منذ شهر أبريل/ نيسان.

وقالت لاغارد في لقاء صحفي قبل الاجتماع نصف السنوي لصندوق النقد الدولي في طوكيو "نتوقع اجراءات ونتوقع ان تكون اجراءات شجاعة وتعاونية من جانب اعضائنا."

وقد امتد الركود ليشمل الاقتصادات الناشئة التي اضطلعت بدور اساسي في انتشال الاقتصاد العالمي من الركود في 2009.

من ناحيته، قال جيم يونغ كيم رئيس البنك الدولي "الدول النامية التي كانت بمثابة المحرك للنمو لن تكون محصنة من تزايد حالة عدم اليقين في الاقتصاد العالمي."

خطر على اقتصاد العالم

ووصف وزير المالية الياباني كوريكي غوغيما أزمة ديون منطقة اليورو ومشاكل القطاع المالي بأنهما أكبر خطر على الاقتصاد العالمي.

وقال إنه من الضروري أن تسارع أوروبا في تنفيذ خطوات متفق عليها لحل الازمة.

وأضاف "نأمل بأن تتغلب الدول الاوروبية على التناقضات في الآراء وأن تعزز جهودها للتكاتف وأن تقيم اتحادا نقديا بالمعني الحقيقي."

وكان صندوق النقد قد عبر عن احباطه ازاء تعامل أوروبا مع أزمة ديونها . وحذر من ان استقرار تكاليف الاقتراض لدول مثقلة بالدين مثل اسبانيا مؤخرا قد لا يستمر طويلا ما لم يتوصل زعماء منطقة اليورو إلي خطة شاملة وجديرة بالثقة.

ويسعى الصندوق حثيثا لحشد التأييد لنوع الاجراءات الحاسمة التي تطالب بها لاجارد.

وتجتمع الدول الاعضاء في الصندوق وعددها 188 دولة يومي الجمعة والسبت لكن من المرجح ألا تتمكن من تحقيق هدف لتنفيذ اصلاحات في نظام التصويت بما يعطي الاقتصادات الناشئة الكبرى دورا أكبر ويرفع الصين الي المرتبة الثالثة في هيكل النفوذ بالصندوق.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك