بنك انكلترا: مؤشرات تفاؤل في الاقتصاد البريطاني

آخر تحديث:  الاثنين، 29 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 02:31 GMT
اقتصاد،بريطاني،يورو

الاقتصاد البريطاني يشهد بعض الانفراج بعد سنتين من الركود

قال نائب حاكم بنك انكلترا تشارلي بين الأحد ان "الاقتصاد البريطاني يشهد بعض الانفراج ويظهر علامات تفاؤل".

واضاف بين: "ينبغي الحذر وعدم المبالغة في الابتهاج من نتائج مكتب الاحصاءات العامة التي اظهرت ان الانكماش الاقتصادي في البلاد انتهى"، مشيراً الى ان "دورة الالعاب الاولمبية ساهمت في دفع عجلة الاقتصاد في البلاد".

واردف بين "هناك اشارات على النمو الاقتصادي في منطقة اليورو كما ان هناك بوادر انفراج في ازمة البنوك والتضخم".

وأظهرت نتائج مكتب الاحصاءات العامة ان "الاقتصاد البريطاني ازداد بنحو 0.1 في المئة خلال الاشهر الثلاثة من تموز/يوليو الى ايلول /سبتمبر".

الطريق الصحيح

وصرح نائب حاكم بنك انكلترا لبرنامج بث على قناة "سكاي نيوز": "هناك سبب وجيه للتفاؤل .. فالاقتصاد البريطاني عاني من انكماش لمدة سنتين"، مضيفاً "لمسنا تقشفاً ملموساً عند العائلات وهذا التقشف يجب ان يقل تدريجياً".

وقال وزير الأعمال في حكومة الظل التابعة لحزب العمال المعارض تشوكا امونا للبرنامج التليفزيوني نفسه ان "العديد من العائلات والشركات ما زالت تعاني مالياً".

واضاف امونا: "سررنا عندما علمنا ان الالعاب الاولمبية ساهمت في دفع عجلة الاقتصاد في البلاد بعد دخول البلاد في اطول ركود اقتصادي منذ الحرب العالمية الثانية".

واشار الى ان "الاحصاءات شيء وما يشعر به الناس شيء آخر ... ان كل ما رأيناها الاسبوع الماضي هو عودة الامور الى ما كانت عليه العام الماضي".

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك