منظمة التنمية والتعاون تتوقع استمرار تعثر الاقتصاد العالمي

آخر تحديث:  الثلاثاء، 27 نوفمبر/ تشرين الثاني، 2012، 14:13 GMT
انجل غوريا

امين عام المنظمة يحذر من فترة ركود طويلة

تقول منظمة التنمية والتعاون الاقتصادي ان العالم بحاجة لاجراءات حاسمة لضمان الا "يغوص في الركود مجددا".

كما خفضت المنظمة، التي تمثل الدول الغنية في العالم، توقعاتها للنمو الاقتصادي العالمي.

واعلنت ان اقتصادات دول المنظمة ستحقق نموا بنسبة 1.4 في المئة فقط مقابل توقعاتها السابقة في مايو/آيار بنسبة نمو عند 2.2 في المئة.

واضافت المنظمة ان الركود في دول منطقة اليورو سيكون اعمق واطول مما كان مقدرا سابقا.

وحددت المنظمة الاجراءات الامريكية وازمة الديون الاوروبية كأكثر المخاطر على الاقتصاد العالمي.

وتشير الاجراءات الامريكية الى خفض الانفاق وزيادة الضرائب التي اقرتها الحكومة الامريكية لخفض الدين الحكومي والمقرر ان تدخل حيز التنفيز مع بداية العام الجديد.

وقال الامين العام للمنظمة انجيل غوريا: "ما زال الاقتصاد العالمي ابعد ما يكون عن تجاوز الخطر".

وتوقعت المنظمة الا يتجاوز النمو في منطقة اليورو 0.1 في المئة عام 2013 بدلا من توقعاتها السابقة بنمو عند 0.9 في المئة.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك