ستاندرد تشارترد يدفع غرامة اضافية لتعاملاته مع ايران

آخر تحديث:  الخميس، 6 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 09:44 GMT
ستاندرد تشارترد

تعود الاتهامات لتعاملات على مدى عشر سنوات

يتوقع ان يدفع بنك ستاندرد تشارترد 330 مليون دولار اضافية للسلطات المالية الامريكية في تسوية لقضية اتهام البنك بانتهاك العقوبات الامريكية على ايران.

ويضاف المبلغ لما دفعه البنك لادارة الخدمات المالية في نيويورك مطلع العام وهو 340 مليون دولار.

وكانت الادارة اتهمت البنك بالقيام بنحو 60 الف معاملة مالية مع ايران بقيمة 250 مليار دولار على مدى نحو عشر سنوات.

واعترف البنك بان بعض المعاملات كانت انتهاكا للعقوبات الامريكية لكنه جادل بشأن قيمة المعاملات.

وقال البنك في بيان له: "تواصل المجموعة المحادثات النشطة والبناءة مع الجهات الامريكية الاخرى لحل مشكلة التزام المجموعة بالعقوبات الامريكية".

واضاف: "نتوقع ان تنتهي هذ المناقشات الى نتيجة قريبا".

والهيئات الاربع التي يتفاوض معها البنك هي بنك الاحتياطي الفيدرالي لنيويورك ومكتب مراقبة الاصول الاجنبية ومكتب المحامي العام لنيويورك ووزارة العدل.

ورغم مدفوعات التسوية تلك الا ان البنك توقع ان ترتفع ارباحه السنوية بنسبة كبيرة.

وقال البنك ان نمو ارباحه يعود الى ادائه القوي في بلاد مثل الصين وماليزيا واندونيسيا.

كما ان عمليات البنك في افريقيا واوروبا ستظهر نموا كبيرا بنسب تتجاوز العشرة في المئة.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك