بتروتشاينا تشتري نصف أسهم مشروع إنكانا

آخر تحديث:  الجمعة، 14 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 09:28 GMT
بتروتشاينا

شركة بتروتشاينا تتوسع في استثماراتها في قطاع النفط لتلبية حاجات الصين المتزايدة من الطقة

وافقت شركة بتروتشاينا الصينية على شراء حصة قدرها 49.9% من مشروع شركة إنكانا الكندية للغاز الطبيعي في مقاطعة ألبيرتا الذي يحتوي على ما يعادل إمدادات 9 مليار برميل من النفط حسب تقديرات إنكانا.

وسوف تدفع بتروتشاينا، وهي أكبر منتج للنفط والغاز في الصين وتمتلكها الدولة، 2.2 مليار دولار لإنكانا لقاء حصتها التي تقترب من النصف.

ويعتبر الاستثمار الأخير للشركة الصينية في مصادر النفط والغاز الكندية جزءا من مساعي الصين لتلبية حاجات البلد المحلية المتنامية في مجال الطاقة.

وكانت بتروتشاينا قد قالت في مطلع الأسبوع إنها ستشتري حصة شركة "بي أتش بي بيليتون" في مشروع استرالي للغاز السائل.

كما حصلت شركة صينية أخرى هي شركة النفط الوطنية البحرية للنفط، المعروفة اختصارا بـ "سي أن أو أو سي- CNOOC" وهي مملوكة للدولة أيضا وتعتبر الثالثة من حيث الحجم، على موافقة السلطات الكندية مطلع الشهر الجاري على شراء شركة "نكسن NEXEN" الكندية.

مراجعة حكومية

وتعتبر صفقة شراء "سي أن أو أو سي" لشركة نكسن الكندية، التي بلغت قيمتها 15.1 مليار دولار، أكبر صفقة شراء شركة أجنبية تُقْدِم عليها الصين حتى الآن وقد أثارت مخاوف تزايد نفوذ الصين في قطاع النفط الكندي.

وفي الوقت الذي وافقت فيه الحكومة الكندية على هذه الصفقة إلا أنها لمحت إلى أنها على الأرجح ستعيق أي محاولة مماثلة في المستقبل.

وقد كشفت كندا عن لوائح جديدة تمنع الشركات المملوكة للحكومات من شراء شركات النفط الكندية، إلا في حالة وجود "ظروف خاصة".

ومع أن استثمارات الشركات الحكومية الأجنبية في الشركات الكندية مسموح بها قانونا، شريطة ألا تتضمن اكتساب الملكية، فإن السلطات الكندية تقول إنها تراجع حاليا الاستثمار الأخير لبيتروتشاينا "لتقرير إن كان قابلا للتجديد حسب القانون".

وقال مارغوكس ستاستني، المتحدث باسم وزارة الصناعة الكندية إنه "هناك ظروف يمكن أن تعتبر فيها السيطرة على الشركة قد مُكتَسبة فعليا حتى لو كان هذا يتضمن امتلاك أسهم أقلية".

اقرأ أيضا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك