الاتحاد الأوربي يستكمل اتفاقا للتجارة الحرة مع سنغافورة

آخر تحديث:  الاثنين، 17 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 14:23 GMT

قطاع المالية في قلب الاتفاق

أفادت المفوضية الأوروبية بأنها بصدد إبرام اتفاق للتجارة الحرة مع سنغافورة.

وهو الاتفاق الثاني الذي يبرمه الاتحاد الأوروبي مع شريك آسيوي كبير.

فقد بلغ حجم التبادل التجاري بين الاتحاد الأوربي وسنغافورة العام الماضي نحو 74 مليار يورو.

وتعد سنغافورة ثاني أكبر مستثمر آسيوي في الاتحاد الأوروبي بعد اليابان.

ويسمح الاتفاق، بعد توقيع السياسيين عليه، برفع صادرات أوروبا من السيارات والخدمات المالية.

ويرتبط الاتحاد الأوروبي، منذ يونيو 2011، باتفاق تجارة حرة، وقعه مع شريك آسيوي آخر هو كوريا الجنوبية.

بينما يجري مفاوضات بشأن التجارة الحرة مع ماليزيا وفيتنام، المنتميتان، على غرار سنغافورة، إلى مجموعة دول جنوب شرق آسيا العشرة، المعروفة باسم "آسيان".

ويتوقع أن يفتح الاتفاق الباب أمام شركات الاتحاد الأوروبي، للاستفادة من الخدمات المصرفية والمالية في سنغافورة، ويوفر لها فرص الوصول إلى سوق الصفقات العمومية في البلاد.

ولعل الاتفاق بشأن المعايير يمنح صناعة السيارات في دول الاتحاد قليلا من الانفراج، بعد الخسائر الفادحة التي تكبدها القطاع جراء الكساد الاقتصادي.

وبلغ فائض التبادل التجاري بين الاتحاد الأوروبي وسنغافورة نحو 8 مليارات يورو، تمثل فيها صادرات السيارات الأوروبية القسط الأوفر.

ووصف رئيس وزراء بريطانيا دافيد كامرون الاتفاق بأنه: " لحظة فارقة في تعاوننا مع سنغافورة".

وقال إن ذلك سيكون "مفيدا للنشاط الاقتصادي البريطاني، وطريقا مفتوحا لاقتصاديات نشطة أخرى في آسيا".

أما النائب في البرلمان الأوروبي عن المحافظين، سياد كمال، الذي يقود المفاوضات بشأن الاتفاق، فيعتبره "فرصة ثمينة" لقطاع الخدمات في لندن.

فقد وصف سنغافورة بالسوق “الضخمة والنامية"، و"مركزا رئيسيا للتجارة الدولية"، يسمح لشركات الاتحاد الأوروبي بالوصول إلى أسواق أخرى، في جنوب شرق آسيا.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك