استقالة رئيس وكالة الخصخصة في اليونان بعد اتهامه بالفساد

متظاهر امام مبنى البرلمان اليوناني
Image caption الدولة مثقلة بالديون

استقال رئيس برنامج الخصخصة في اليونان ومسؤول كبير بوزارة المالية يوم السبت، بعد اتهامهما بالاخلال بواجباتهما عندما كانا عضوين سابقين في مجلس ادارة مؤسسة حكومية.

وتمثل استقالة المسؤولين الكبيرين انتكاسة لجهود اليونان لاجراء اصلاحات طموحة وبرنامج للخصخصة في مسعى لتحسين الاوضاع في الدولة المثقلة بالديون والتي تعتمد على مساعدات من مقرضين اجانب للنهوض من عثرتها.

وكان تاكيس اثاناسوبولس الرئيس التنفيذي السابق لشركة المرافق المملوكة للدولة والذي رأس فيما بعد وكالة الخصخصة باليونان من بين اعضاء مجلس ادارة سابقين اتهموا الجمعة بمنح تعاقدات لشركة خاسرة تعمل في مجال الطاقة في وسط اليونان في 2007 طبقا لما ذكره مسؤولون بالمحكمة. ووجهت الاتهامات بموجب قانون اختلاس الاموال العامة.

وقال اثاناسوبولس في خطاب استقالته الى وزير المالية يانيس ستورناراس انه يرحب بالفرصة لاثبات انه اتهم ظلما.

وكان جورج ميرجوس السكرتير العام بوزارة المالية عضوا ايضا بمجلس الادارة عندما منحت الشركة عقدا بقيمة 250 مليون يورو لشركة تعمل في مجال الغاز الطبيعي في اليفيري. ونفى ميرجوس ارتكاب اي مخالفات.

وقال مسؤولو المحكمة ان الشركة جلبت على نفسها خسائر بلغت اكثر من 100 مليون يورو بسبب تعاقداتها مع شركة الطاقة.

المزيد حول هذه القصة