صحيفة بريطانية: قطر تنظر في استثمار 10 مليارات جنيه إسترليني في بريطانيا

أعلى ناطحة سحاب في أوروبا بلندن
Image caption تمول قطر عبر استثمارات متعددة بناء أعلى ناطحة سحاب في أوروبا في لندن.

أشارت وسائل إعلام بريطانية إلى أن محادثات تجري في مراحلها الأولية بين مسؤولين بريطانيين وقطريين بشأن قيام قطر باستثمار مبلغ نحو 10 مليارات جنيه إسترليني (نحو 15 مليار دولار) في مشاريع للطرق والطاقة في المملكة المتحدة.

وذكرت صحيفة الفايننشيال تايمز أن مسؤولين ووزراء من الجانبين عقدوا اجتماعات لمناقشة وضع خطط لما يمكن أن تقدمه قطر من استثمارات في بريطانيا، ومدى إمكانية إنشاء صندوق استثماري خاص في هذا الصدد.

وأفادت الصحيفة أن المحادثات في مرحلة مبكرة جدا، لكنها أشارت إلى أن ثمة احتمال قليل أن يعلن الأسبوع القادم عن مبلغ ميزانية مثل هذه الاستثمارات.

وترى الصحيفة أن الحكومة البريطانية تضع العمل على البنى التحتية في قلب مشروعها لتعزيز النمو الاقتصادي، بيد أنها لا تريد المغامرة في استخدام المال العام لتمويل مثل هذا المشروعات، كما أن فرص توفير استثمارات من القطاع الخاص في مثل هذه المشروعات تبدو محدودة.

وترتبط قطر بعلاقات اقتصادية قوية مع بريطانيا، وقد إشترت في السنوات الأخيرة أسهما في بنوك ومؤسسات بريطانية مثل بنك باركليز وسلسلة متاجر سينزبيري وشركة الخطوط الجوية البريطانية (بريتش إير وايز).

كما تملك قطر متاجر هارودز الشهيرة في لندن، وتمول عبر استثمارات متعددة بناء أعلى ناطحة سحاب في أوروبا في لندن.

وتضيف الصحيفة أن من بين الخطط التي تجري مناقشتها مفاعل نووي بكلفة 14 مليار جنيه إسترليني تبنيه شركة EDF الفرنسية في سومرست ومشروع بناء نظام صرف صحي ضخم.

وكان رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون طرح هذا الموضوع اثناء استقباله أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني ورئيس الوزراء القطري الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني كضيفي شرف في يناير/كانون الثاني الماضي، بحسب الصحيفة.

وقد أعلنت الحكومة البريطانية خططها للبنى التحتية الوطنية قبل نحو 18 شهرا، مع آمال بجذب استثمارات تقدر بنحو 20 مليار جنيه إسترليني من القطاع الخاص.

وتشير الفايننيشال تايمز إلى أنه لم يتم التعهد حتى الآن إلا بمبلغ مليار جنيه إسترليني من نحو 10 صناديق استثمارية تقاعدية، دون تقديم الأموال المطلوبة بعد.

المزيد حول هذه القصة