هاليبرتون تقر بالذنب بشأن بقعة النفط في خليج المكسيك

Image caption حدث التسرب النفطي في حقل ماكوندو التابع لشركة "بي بي" PB الواقع في خليج المكسيك

أقرت شركة هاليبرتون الامريكية بالذنب بشأن تدمير مستندات خاصة ببقعة النفط في خليج المكسيك عام 2010.

وقال مسؤولون أمريكيون إن الشركة وافقت أيضا على دفع الحد الأقصى للغرامة.

وحدث التسرب النفطي في حقل ماكوندو التابع لشركة "بي بي" PB الواقع في خليج المكسيك وكان الأسوأ من نوعه في تاريخ الولايات المتحدة.

وتسبب انفجار في حفار ديب ووتر هورايزون (Deepwater Horizon) في مقتل 11 عاملا.

واتهمت بي بي هاليبرتون، شركة المقاولات التي تعاقدت معها، بتدمير الأدلة وطلبت منها دفع التكاليف والتعويضات الناجمة عن البقعة النفطية.

المزيد حول هذه القصة