كبير أساقفة كانتربري "محرج" من استثمارات الكنيسة

قال كبير أساقفة كانتربري، جاستين والبي، إنه "محرج" من أن كنيسة إنجلترا استثمرت أموالا، بطريقة غير مباشرة، في شركة اقتراض الأموال ونغا.

Image caption كبير الأساقفة انتقد ونغا على فرضها نسب فائدة "مفرطة".

جاء هذا التصريح بعدما أعلن الأسقف أن الكنيسة تعمل على إفلاس الشركةمن خلال مساعدة هيئات إقراض منافسة بنسب فائدة مخفضة.

ولكن كنيسة إنجلترا اعترفت بعدها أنها استثمرت في صناديق تصب أموالها في شركة ونغا.

وقال والبي لـ"بي بي سي": إن الكنيسة ستراجع قواعد الاستثمار لديها، بسبب هذا الخلاف.

وكشفت الكنيسة عن فتح تحقيق مستقل لبحث ظروف حصول مثل هذا "التناقض".

وتبلغ قيمة الأموال التي استثمرتها الكنيسة، بطريقة غير مباشرة، في شركة ونغا 75 ألف جنيه استرليني، من أصل استثمارات قيمتها 5،5 مليار جنيه استرليني.

وقال والبي في برنامج بثته إذاعة بي بي سي: "ما كان لذلك أن يحدث، أنه أمر محرج، لكنه حدث وسنعمل على عدم تكراره مستقبلا".

وأوضح أن المشرفين على استثمارات الكنيسة لم "ينتبهوا" إلى أنهم أودعوا أموالا في استثمارات لها علاقة بشركة ونغا.

المزيد حول هذه القصة