أبل تكسب معركة قضائية جديدة ضد منافستها سامسونغ

Image caption أيد اللجنة قرار سابق بأن سامسونغ انتهكت براءات اختراع لشركة أبل.

كسبت شركة "أبل" الأمريكية معركة قضائية مهمة ضد منافستها الكورية الجنوبية "سامسونغ" في لجنة التجارة الدولية بالولايات المتحدة.

وأيدت اللجنة قرارا يعود لعام 2011 يقضي بأن "سامسونغ" انتهكت براءات اختراع لشركة "أبل" في انتاج هواتف محمولة وأجهزة كمبيوتر لوحية.

وحكمت اللجنة بحظر أجهزة سامسونغ التي شملها القرار في السوق الأمريكية.

لكن الحظر يبقى معلقا حتى ينتهي الرئيس الأمريكي باراك أوباما مراجعة القرار.

وأمام الرئيس الأمريكي 60 يوما لتقييم نتائج اللجنة، لكن محللين يقولون إنه لا يحتمل أن يقض قرار اللجنة.

وقالت سامسونغ: "نشعر بالإحباط لأن لجنة التجارة الدولية أصدرت قرار إقصاء بشأن اثنين من براءات الاختراع الخاصة بأبل."

وأضافت الشركة في بيان: "يجب أن يكون تركيز قطاع الهواتف الذكية على المنافسة الشريفة في السوق وليس على حرب عالمية في المحاكم."

وفي المقابل، أثنت "أبل" على القرار.

وقالت الشركة: "مع قرار اليوم تنضم لجنة التجارة الدولية إلى محاكم بمختلف أنحاء العالم في اليابان وكوريا وألمانيا وهولندا وكاليفورنيا تدعم الابتكار وترفض تقليد سامسونغ الفاضح لمنتجات أبل."

وتوجد معارك قضائية بين "أبل" و"سامسونغ" بشأن براءات اختراع منذ أعوام في عشر دول.

وزادت حدة الخلاف بين الشركتين بعدما فاقت مبيعات الهواتف الذكية لـ"سامسونغ" نظيرتها الخاصة بشركة "أبل".

وفي واشنطن، استمع قاضي استئناف فيدرالي لشهادة في قضية أخرى بين الشركتين تتعلق بقرار صدر العام الماضي قضى بأن تدفع "سامسونغ" مليار دولار لـ"أبل" بسبب انتهاك براءات اختراع.

وخفضت العقوبة إلى 450 مليون دولار، لكن "أبل" طعنت ضد القرار.

المزيد حول هذه القصة