"بلاكبيري" تشكل لجنة لدراسة احتمالية بيعها

Image caption تواجه بلاكبيري صعوبات منذ عدة أعوام.

تدرس شركة "بلاكبيري" عددا من الخيارات بشأن مستقبل نشاطها منها احتمالية دخولها في شراكة أو بيعها.

وقال تيموثي داتلز، عضو مجلس إدارة "بلاكبيري": "نعتقد أن الوقت قد حان لدراسة خيارات استراتيجية للشركة."

ويرأس دالتز اللجنة المكلفة بدراسة الخيارات المستقبلية للشركة.

وترغب "بلاكبيري" في زيادة مبيعاتها من "بلاكبيري 10"، وهو الجهاز الذي يعتبر عنصرا حاسما في تحديد مستقبل الشركة."

وأضاف دالتز: "خلال العام الماضي ركزت الإدارة على إطلاق بلاكبيري 10 وBES 10 وتعزيز وضعها المالي ودراسة أفضل السبل لتقديم شيئ مفيد على المدى الطويل للعملاء وحملة الأسهم."

وتواجه شركة "بلاكبيري" صعوبات منذ أعوام في سعيها لاستعادة مبيعاتها التي تراجعت لصالح مبيعات شركة "أبل" ومستخدمي نظام التشغيل "أندرويد".

وعلق فرانسيسكو جيرونيمو، من شركة "IDC" المتخصصة في الأبحاث التقنية: "من المفاجئ نوعا ما أن نرى مثل هذا البيان معلنا."

وقال: "يعرف الجميع أنهم يواجهون صعوبات ويدرسون الخيارات المتاحة أمامهم. ومن الواضح أنهم لم يجدوا أحدا يرغب في الشراء أو الدخول في شراكات."

وأضاف: "لدى بلاكبيري أصول قوية...السؤال كم يطلبون وماذا يعرضون."

يذكر أن الشركة تخلت عن اسم "ريسيرش ان موشن" في يناير/كانون الثاني 2012 بالتزامن مع تدشين هاتف "بلاكبيري 10".

ومن المتوقع أن تسجل الشركة خسائر الأشهر الثلاثة المنتهية في أغسطس/آب.

المزيد حول هذه القصة