شبكة الجزيرة تدشن قناة "الجزيرة أمريكا"

Image caption ستكون القناة متاحة في 48 مليون منزل في أمريكا

دشنت شبكة الجزيرة خدمتها الإخبارية الجديدة باللغة الإنجليزية "الجزيرة أمريكا".

وأصبحت "الجزيرة أمريكا" متاحة في ما يقرب من 48 مليون منزل أمريكي وتبث 14 ساعة يوميا من خدماتها باللغة الإنجليزية.

و تحل القناة الجديدة محل قناة "كارانت" للأخبار التي أسسها نائب الرئيس الأمريكي الأسبق أل غور وسبق أن اشترتها شبكة الجزيرة مطلع العام الجاري بمبلغ يقارب 500 مليون دولار.

وستقوم القناة بالتعاقد مع المزيد من شركات البث الكابلي الضخمة على مستوى الولايات المتحدة لتتمكن من الوصول إلى المزيد من المشاهدين ومنها شركة "تايم وارنر".

وأعلنت القناة أنها ستخصص وقتا أقل من ساعات بثها للإعلانات التجارية مقارنة ببقية القنوات حيث يبلغ وقت الإعلان 6 دقائق فقط لكل ساعة بث مقابل 15 دقيقة في أغلب القنوات الأخرى.

ومن المعروف أن قنوات شبكة الجزيرة متاحة في أكثر من 260 مليون منزل في أكثر من 130 دولة في قارات العالم.

وكانت الشبكة قد واجهت صعوبات في البداية لجذب المشاهدين الأمريكيين نظرا للرأي الذي كان سائدا في الولايات المتحدة بأنها معادية.

وكانت قناة الجزيرة الإنجليزية قد شكت من "تعنت وعداء واضحين" من الإدارة السابقة برئاسة جورج بوش الإبن و"محاولات لإعاقة البث" على شبكات القنوات المتلفزة داخل البلاد.

ويذكر أن "تايم وارنر" لبث القنوات الكابلية قد أسقطت قناة "كارانت" بعد إعلان صفقة الاستحواذ عليها من قبل شبكة الجزيرة.

وقالت شبكة "تايم وارنر" التى تعد ثاني أكبر شبكة لقنوات الإعلام المتلفزة في الولايات المتحدة الأمريكية في بيان لها ذلك الحين "سنقوم بوقف بث قناة "كارانت" في أسرع وقت بعد أن تم إلغاء التعاقد معهم".

وقالت الجزيرة إنها ستقوم بتقديم خدمة إخبارية محلية ودولية للأمريكيين بشكل "غير متحيز".

المزيد حول هذه القصة