البنك المركزي المصري يعيد وديعة بملياري دولار إلى قطر

Image caption تقدمت قطر بعدد من الوعود الاقتصادية لمصر بعد وصول الرئيس المصري المعزول محمد مرسي إلى السلطة.

قال محافظ البنك المركزي المصري إن مصر ردت إلى قطر وديعة بمبلغ ملياري دولار كانت أودعتها في البنك المركزي المصري.

وأعاد المحافظ هشام رامز في تصريح لوكالة رويترز للإنباء سبب القرار إلى فشل مفاوضات بين الجانبين لتحويل مبلغ الوديعة إلى سندات تستمر لأجل ثلاث سنوات.

وكانت قطر أودعت مبلغ 3 مليارات دولار في البنك المركزي المصري في أيار/مايو، تم تحويل مليار منها إلى سندات أجلها ثلاث سنوات.

وقد تقدمت قطر بعدد من الوعود الاقتصادية لمصر إبان حكم الرئيس المصري المعزول محمد مرسي الذي ينتمي إلى جماعة الإخوان المسلمين التي تحظى بدعم قطري.

وأعلنت في نيسان /أبريل الماضي عن أنها ستشتري سندات مصرية بثلاثة مليارات دولار كمعونة إضافية للبلاد، فضلا عن وعود سابقة باستثمارات في مصر بقيمة 18 مليار دولار حتى حلول عام 2018.

وتدهورت علاقات الدوحة مع القاهرة بعد قيام الجيش المصري بعزل الرئيس مرسي في الثالث من تموز/يوليو.

وتشير تقارير الى أن قطر قدمت إلى مصر إبان الفترة التي قضاها مرسي في السلطة مبلغ 7.5 مليار دولار.

المزيد حول هذه القصة