تأجيل اجتماع أوباما وزعماء الكونغرس بشأن سقف ديون أمريكا

Image caption يريد أوباما أن يرفع الكونغرس سقف الدين الأمريكي

أعلن البيت الأبيض تأجيل محادثات مزمعة بشأن رفع سقف ديون الولايات المتحدة والميزانية لإنهاء الإغلاق الجزئي لبعض الدوائر الحكومية الذي بدأ قبل حوالي أسبوعين.

وكان من المقرر أن يعقد الرئيس الأمريكي باراك أوباما اجتماعا مع قيادات الكونغرس في محاولة للوصول إلى اتفاق بشأن الأزمة.

لكن البيت الأبيض أفاد في بيان مساء الاثنين بأن الاجتماع تم تأجيله بهدف "منح زعماء مجلس الشيوخ الوقت لمواصلة إحراز تقدم مهم باتجاه حل يرفع سقف الديون ويستأنف عمل الحكومة."

ولم يتم على الفور تحديد موعد جديد للاجتماع.

وفي وقت سابق، قال أعضاء بمجلس الشيوخ من الحزبين الجمهوري والديمقراطي لبي بي سي إن الطرفين لم يقتربا من التوصل إلى اتفاق.

لكن آخرين أشاروا إلى حدوث تقدم نسبي.

ويقول مراسلون إن أوباما مصمم على أن يرفع الكونغرس سقف الدين الأمريكي قبل التفاوض بشأن بنود الميزانية الأخرى.

وستصل الولايات المتحدة إلى الحد الأقصى للاستدانة يوم الخميس، بحسب تقديرات وزارة الخزانة الأمريكية.

وكانت رئيسة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد قد حذرت من أن أزمة الدين الأمريكية قد تلقي بالعالم في أتون الركود.

وقالت المسؤولة الدولية في مقابلة مع شبكة آيه بي سي الإخبارية الأمريكية إن أزمة سقف الدين الأمريكي يمكن أن تؤدي إلى "اضطراب هائل في أنحاء العالم".

كما نبه رئيس البنك الدولي جيم يونغ كيم إلى أن الولايات المتحدة دخلت مرحلة "شديدة الخطورة" بسبب أزمة الموازنة.

وسوف تبدأ وزارة الخزانة الأمريكية في معاناة نقص التمويل ما لم يتم التوصل إلى اتفاق لرفع سقف اقتراض الحكومة الأمريكية.

وإذا دخلت الولايات المتحدة في مرحلة التخلف عن سداد الديون، سينعكس ذلك سلبا على الأسواق المالية العالمية.

المزيد حول هذه القصة