شركة رولز رويس للسيارات الفارهة تحقق زيادة قياسية في الأرباح للعام الرابع على التوالي

سيارة رولز رويس
Image caption يقول المدير التنفيذي للشركة إن استمرار المبيعات في الأسواق الناشئة يتيح تحقيق نمو مستديم مستقبلا

قالت شركة رولز رويس المتخصصة في تصنيع السيارات الفارهة والغالية الثمن إن أرقام مبيعاتها ارتفعت بشكل قياسي في عام 2013، وذلك للعام الرابع على التوالي بفضل الأسواق الناشئة.

وأضافت الشركة البريطانية التي تتبع للشركة الأم "بي إم دبليو" في بيان لها إن مبيعات سياراتها ارتفعت بنسبة 1.5 في المئة بحيث باعت 3630 سيارة في عام 2013 مقارنة بـ 3575 سيارة في عام 2012.

وقال المدير التنفيذي للشركة، تورتسون مولر-أوتفوس "ذكرت في السنة الماضية أنني أتمنى أن تحقق الشركة نموا مستديما أكثر فأكثر. ولهذا السبب، أنا سعيد بفضل هذا الرقم القياسي الذي تحقق للسنة الرابعة على التوالي، وهذه نتيجة تؤكد ريادتنا في مجال تصنيع السيارات الفاخرة جدا".

وأضاف مولر-أوتفوس قائلا إن "هذه قصة نجاح استثنائية لشركة تصنيع بريطانية تنبع من التزامها بإنتاج السيارات الفائقة الجودة للغاية فقط".

"نمو مستديم"

ومضى مولر-أوتفوس للقول "أشعر بسعادة خاصة وأنا أبلغكم أن هذه النتيجة انبنت على صورة مبيعات عالمية متوازنة، قوامها استمرار المبيعات في الأسواق الناشئة ما يتيح نموا مستديما مستقبلا".

وذكرت الشركة أنها احتفظت بمركزها الريادي بصفتها رائدة في بيع السيارات التي تكلف أكثر من 200 ألف يورو للسيارة الواحدة أي نحو 272 ألف دولار أمريكي.

ويذكر أن المبيعات كانت قوية في الشرق الأوسط والصين.

وحققت شركة رولز رويس أعلى مبيعاتها في الصين والولايات المتحدة علما بأنها تبيع سياراتها في أكثر من 40 بلدا عبر العالم.

المزيد حول هذه القصة