645 مليون دولار خسائر تويتر في 2013

مصدر الصورة v
Image caption تراجعت أسهم تويتر بحوالي 12% في تعاملات يوم الأربعاء الماضي.

سجل موقع تويتر للتواصل الاجتماعي خسائر قيمتها 645 مليون دولار في عام 2013، وذلك بعد ثلاثة أشهر فقط من طرح أسهمه في بورصة نيويورك.

وكان محللون قد توقعوا تلك الخسائر خاصة بعد أن ارتفعت عوائد تويتر العام الماضي بنسبة 110% إلى ما يقرب من 665 مليون دولار.

غير أن تراجع عدد مستخدمي تويتر أثار قلق المستثمرين بشكل أكبر.

وقد بلغ متوسط عدد مستخدمي تويتر 241 عضوا شهرياً في الربع الأخير من العام الماضي، وذلك بارتفاع 3.8% مقارنة بالربع السابق له.

وقد صرح أرفيند باتيا، المحلل في شركة سترن أجي ليش، أن ذلك التقرير يظهر مكانة تويتر كموقع رئيسي للتواصل الإجتماعي.

وقد هبطت أسهم تويتر بحوالي 12% في تعاملات يوم الأربعاء الماضي.

وصرح نات إليوت، المحلل بشركة فورستر، لوكالة فرانس برس " إذا لم يكن لديك قاعدة من المستخدمين المتحمسين، فإنه لا يوجد لديك عمل ناجح، وعليهم أن يجتهدوا في هذا الإتجاه، هذا هو لب الموضوع."

زيادة عوائد الإعلانات

وقد تضاعفت سعر أسهم تويتر منذ طرحها للتداول في شهر نوفمبر/ تشرين ثاني عندما كانت قيمتها ما يقرب من 18 مليار دولار.

وقد تباينت الآراء بشأن قدرة تويتر على تقديم عائد مادي لمستثمريه.

وأعلن تويتر إن صافي خسائره في الأشهر الثلاثة الأخيرة من 2013 بلغت حوالي 511 مليون دولار، بينما تضاعفت عوائده إلى حوالي 243 مليون دولار.

وأعلن تويتر أنه يسعى "لتحسين تجربة مستخدميه" عن طريق تقديم تحسينات جديدة مثل الجدول الزمني الخاص وإمكانية إرسال وإستقبال الصور عن طريق الرسائل المباشرة.

كما تعهد تويتر بأن يواصل تحسين خدماته للمعلنين أملاً في زيادة أرباح الإعلانات.

وجاءت أكثر من 90% من أرباح تويتر من الاعلانات اذ يدفع المعلنون لترويج تغريداتهم.

وقالت الشركة إن 75% من دخل الإعلانات يأتي من خلال الأجهزة المحمولة مثل الهواتف الذكية.

المزيد حول هذه القصة