خفض الضرائب غير المباشرة على السيارات والهواتف في الهند

مصدر الصورة AFP
Image caption يقول وزير المالية الهندي إن اقتصاد البلاد يشهد استقرارا ويظهر علامات تدل على تعافيه

كشف وزير المالية الهندي بالانيابان تشيدامبارام عن خفض الضرائب غير المباشرة على السيارات والهواتف المحمولة في محاولة لتعزيز النمو الاقتصادي في البلاد.

وكشف الوزير الهندي عن تلك الخطوة خلال تقديمه الميزانية المؤقتة لحكومته قبل الانتخابات العامة التي ستجرى قبل شهر مايو/آيار هذا العام.

وأعرب تشيدامبارام عن مخاوفه بشأن أداء قطاع الصناعات التحويلية وارتفاع أسعار المواد الغذائية.

وأضاف وزير المالية الهندي أن اقتصاد البلاد يشهد استقرارا ويظهر علامات تدل على تعافيه.

وأضاف: "هدفنا هو ضبط الأوضاع المالية، وإحياء دورة النمو، وتعزيز قطاع الصناعة."

وتابع: "أستطيع التأكيد بكل ثقة أن العجز المالي يتراجع، وأنه تجري السيطرة على العجز في الحساب الجاري، وأن التضخم يتراجع، وأن سعر الصرف مستقر."

التضخم

وتأتي الميزانية المؤقتة في الوقت الذي تراجعت فيه شعبية الحكومة الحالية، وسط تباطؤ في النمو وظهور عدد من فضائح الفساد في السنوات الأخيرة.

وقالت تقارير سابقة إن النمو الاقتصادي للهند تراجع في السنوات القليلة الماضية بسبب التضخم والسياسات النقدية الصارمة التي تتبعها البلاد.

وتشير تقاير إلى أن سعر صرف الروبية الهندية تراجع بنحو 15 في المئة منذ شهر مايو/آيار عام 2013.

وحقق قطاع الاتصالات في الهند أرباحا جيدة في الفترة الأخيرة وخاصة في مجال بيع ترددات الهواتف المحمولة في البلاد.

وكان وزير الاتصالات الهندي كابيل سيبال قد أعلن منذ أيام أن حصيلة بيع مجموعة جديدة من ترددات الهواتف المحمولة في الهند بلغت نحو 9.8 مليار دولار.

وقال سيبال: "أحب أن أري ابتسامة على وجه وزير المالية، وعلى وجوه المستهلكين، وهو ما سيحدث عندما يجدون أن الخدمة التي تقدمها الشركة جيدة وسعرها معقول."

ومن المتوقع أن يستمر قطاع الاتصالات في تحقيق نمو متزايد في الفترة المقبلة.

وسوف تقدم الحكومة الجديدة الميزانية الكاملة للسنة المالية المقبلة بعد أن تتولى المسؤولية.

وستأتي مشكلة التضخم على رأس أولويات تلك الحكومة التي سيتوجب عليها أن تبذل جهودا كبيرة للتغلب عليها.

المزيد حول هذه القصة