بيل غيتس يستعيد لقب "أغنى أغنياء العالم"

بيل غيتس يستعيد لقب "أغنى أغنياء العالم" مصدر الصورة AP
Image caption تفوق غيتس في الترتيب على رجل الأعمال المكسيكي كارلوس سليم الذي تراجع إلى المرتبة الثانية على القائمة

قالت مجلة فوربس الأمريكية إن بيل غيتس احتل المركز الأول على قائمتها السنوية لأغنى أغنياء العالم عام 2014.

وأضافت المجلة أن ثروة غيتس، مؤسس شركة مايكروسوفت، قدرت بنحو 76 مليار دولار هذا العام، مقابل نحو 67 مليار دولار في 2013.

وبناء عليه يتفوق غيتس في الترتيب على رجل الأعمال المكسيكي كارلوس سليم الذي تراجع إلى المرتبة الثانية على القائمة.

وقالت فوربس إن إجمالي عدد الأغنياء هذا العام سجل رقما قياسيا بواقع 1645 مليارديرا على مستوى العالم.

وأضافت المجلة أن حجم الثروة اللازم لاحتلال مرتبة ضمن المراكز العشرين الأولى على قائمة أغنى الأغنياء ارتفع إلى 31 مليار دولار هذا العام مقابل 23 مليار دولار العام الماضي.

وكان غيتس قد تصدر قائمة فوربس لأغنى الأغنياء على مدار 15 عاما خلال الأعوام العشرين الماضية.

صدارة أمريكية

وتبرز شركات التكنولوجيا على القائمة، لاسيما بعد أن أصبح مارك زوكيربيرغ، مؤسس موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، من أكبر أصحاب الثروات في العالم.

وتضاعفت ثروة زوكيربيرغ إلى 28.5 مليار دولار بفضل الزيادة الحادة التي سجلتها أسعار أسهم شبكات التواصل الاجتماعي.

كما احتل جان كوم و بريان أكتون، مؤسسا تطبيق (واتس آب)، المرتبتين 202 و 551 على التوالي بفضل صفقة شراء قيمتها 19 مليار دولار أبرمتها فيسبوك لشراء التطبيق الخاص بالتواصل الاجتماعي.

ومازالت الولايات المتحدة، أكبر اقتصاد في العالم، تتصدر القائمة بأكبر عدد من الأغنياء بواقع 492 مليارديرا.

وعلى مستوى المناطق تأتي أوروبا في مرتبة تلي الولايات المتحدة بواقع 468 مليارديرا تليها آسيا بواقع 444 مليارديرا.

في حين جاء غيرالد غروسفينور أغنى مالك للأراضي في المملكة المتحدة وأسرته ضمن القائمة بثروة تقدر بنحو 13 مليار دولار، ليحتل مرتبة أغنى أغنياء بريطانيا.

ويمتلك غروسفينور، المعروف رسميا بدوق وستمنيستر السادس، 190 فدانا في بيلغرافيا، وهي منطقة قريبة من قصر باكينغهام وأحد أغلى الأحياء في العاصمة لندن.

المزيد حول هذه القصة