فايزر الأمريكية تسعى للاستحواذ على أسترا زينيكا البريطانية

مصدر الصورة PA
Image caption إذا كللت هذه الصفقة بالنجاح، فإنها ستكون أكبر عملية استحواذ أجنبي لشركة بريطانية

أكدت شركة فايزر الأمريكية لصناعة الأدوية أنها بدأت محادثات مع أسترا زينيكا البريطانية بشأن صفقة استحواذ محتملة تقدر قيمتها بعدة مليارات من الدولارات.

وقالت فايزر إنها بدأت محاولات أولية في هذا الشأن في يناير/كانون الثاني الماضي، لكن وبعد إجراء "مناقشات محدودة عالية المستوى"، أوقفت أسترا زينيكا المحادثات في 14 من الشهر نفسه.

وقالت فايزر في بيان لها إن "أسترا زينيكا رفضت مرة أخرى الانخراط في المحادثات، وتدرس فايزر حاليا خياراتها".

وإذا كللت هذه الصفقة بالنجاح، فإنها ستكون أكبر عملية استحواذ أجنبي لشركة بريطانية.

وأوضحت فايزر أن اقتراحها الأولي للاستحواذ على أسترا زينيكا في يناير/كانون الثاني كان يضم أموالا نقدية وأسهما بقيمة 46.61 جنيها استرلينيا لكل سهم من أسهم أسترا زينيكا.

وفي هذا الوقت، كان هذا العرض يشمل قيمة إضافية بواقع 30 في المئة إلى سعر سهم أسترا زينيكا، لكن سعر سهم أسترا زينيكا زاد منذ ذلك الحين، ليغلق على 40.80 جنيها استرلينيا يوم الجمعة.

واعتبرت فايزر أن هذه الصفقة تمثل "فرصة جذابة للغاية" للمساهمين في أسترا زينيكا.

وكشفت أنه في حال إتمام الصفقة، فإن الشركة المدمجة سيكون لها إدارة في كل من الولايات المتحدة وبريطانيا، لكن أسهمها ستدرج في بورصة نيويورك.

وقال ايان رود الرئيس والمدير التنفيذي لفايزر "لدينا احترام كبير لأسترا زينيكا، وتاريخها العريق".

وأوضحت فايزر أنها ستتقدم بطلب نهائي للإستحواذ على أسترا زينيكا فقط إذا وافقت إدارة الأخيرة بالإجماع على هذه الصفقة.

وأضافت أن "المنطق الاستراتيجي والتجاري والمالي لهذه الصفقة جذاب للغاية".

المزيد حول هذه القصة