تراجع قيمة العلامة التجارية لمانشستر يونايتد

مصدر الصورة Getty
Image caption يأمل نادي مانشيستر يونايتد في أن تعيين لويس فان غال مديرا فنيا جديدا سيؤدي إلى تحسين وضع النادي

تراجعت قيمة علامة نادي مانشستر يونايتد الانجليزي لكرة القدم بسبب موسم مخيب للآمال، بحسب دراسة اصدرتها مؤسسة "براند فينانس" للاستشارات.

وأوضحت المؤسسة أن قيمة علامة مانشستر تراجعت بواقع 98 مليون دولار مقارنة بالعام الماضي لتسجل 739 مليون دولار، وبهذا يحتل النادي المرتبة الثالثة من بين الأندية الأعلى قيمة في العالم بعد بايرن ميونيخ الألماني وريال مدريد الأسباني.

وساعد فوز ريال مدريد ببطولة دوري أبطال أوروبا السبت الماضي في تعزيز قيمة علامته التجارية، ويحظى النادي بالفعل بأعلى حجم للمبيعات مقارنة بأي نادٍ آخر.

"أرضية راسخة"

وقال معدو الدراسة إن التحسن في الاقتصاد الأسباني قد يساعد النادي في الاحتفاظ بموقع الصدارة بوصفه العلامة التجارية الأعلى قيمة بين الأندية.

وأضافوا بأنه "في ظل ما يمكن وصفه بأفضل لاعب في العالم ممثلا في (كريستيانو) رونالدو"، وتحقيق النادي لقب دوري الأبطال للمرة الأولى منذ عام 2002، فإن "علامة ريال تقف مرة أخرى على أرضية راسخة".

لكن بالرغم من الموسم القوي لريال مدريد، فإن بايرن ميونيخ هو صاحب العلامة التجارية الأعلى قيمة في كرة القدم للعام الثاني على التوالي، بحسب الدراسة.

وأشار معدو الدراسة إلى سجل النقاط الذي حققه النادي البافاري في الفوز ببطولة الدوري الألماني "البوندسليغا" في موسم 2013-2014.

واحتلت الأندية الانجليزية مانشيستر سيتي وأرسنال وتشيلسي وليفربول المرتبة الخامسة إلى الثامنة على التوالي.

أمل في انتعاش يونايتد

مصدر الصورة Getty
Image caption ساعد فوز ريال مدريد ببطولة دوري أبطال أوروبا السبت الماضي في تعزيز قيمة علامته التجارية

ويأمل نادي مانشستر يونايتد في أن تعيين لويس فان غال مديرا فنيا جديدا للفريق سيؤدي إلى تحسين وضع النادي داخل وخارج الملاعب في الموسم القادم.

وقال فان غال في تصريح لقناة "ار تي إل" الألمانية الأسبوع الماضي إن أهدافه الآنية تتمثل في إعادة يونايتد إلى "موقع الصدارة" بين أندية العالم في أسرع وقت ممكن، وأن تشعر الجماهير بأن "النادي هو "بطل انجلترا من جديد في غضون عام".

وقال تقرير "براند فينانس" إن "الإدارة التجارية الذكية" لمانشستر يونايتد حالت دون تعرض النادي للمزيد من الأضرار الخطيرة.

وأوضح التقرير أنه "بالرغم من ذلك، فإن تعرض الفريق لموسم سيء آخر في دوري الأبطال سيؤدي بالفعل إلى تراجع قيمة العلامة التجارية للنادي، وسيؤدي إلى تقليص عدد الجهات الراعية التي تقبل بالدخول في صفقات مع الشياطين الحمر"، في إشارة إلى مانشستر يونايتد.

وحقق مانشستر يونايتد أرباحا بلغت 11 مليون جنيه استرليني خلال فترة الثلاثة أشهر المنتهية في مارس/ آذار الماضي مقابل 3.6 مليون العام الماضي، وحقق النادي أيضا إيرادات قياسية بلغت 115.5 مليون جنيه استرليني خلال نفس الفترة.

وتحدد قيمة العلامة التجارية من خلال مزيج من العوامل تشمل إيرادات النادي وأهميته وتاريخه وإنجازاته.

المزيد حول هذه القصة