لوك أويل الروسية تنقل أول شحنة نفط من القرنة جنوب العراق

Image caption الحقل الذي شحنت منه الشركة النفط يقع في جنوب العراق.

قالت شركة لوك أويل، ثاني أكبر منتج روسي للنفط، إنها شحنت مليون برميل من خام النفط المنتج من حقل غرب القرنة-2 العملاق في جنوب العراق، وهي أول شحنة من نوعها رغم العنف المتصاعد في العراق.

وتملك لوك أويل 75 في المئة في غرب القرنة-2 الذي يعد من أضخم الحقول النفطية في العالم، ومن المتوقع أن يعطي دفعة للاقتصاد العراقي هو وعدد من الحقول الكبيرة الأخرى قيد التطوير.

ومن المتوقع أن يصل إنتاج الحقل إلى 1.2 مليون برميل يوميا، وتقدر احتياطياته القابلة للاستخراج بنحو 13 مليار برميل.

وقالت لوك أويل إن الناقلة، سي تريومف، غادرت ميناء البصرة محملة بأول شحنة نفط باتجاه ميناء أوغوستا في صقلية، حيث تملك الشركة مصفاة تكرير هناك.

ويعد إنتاج غرب القرنة-2 أحد المحاور ضمن جهود لوك أويل لتعويض تناقص الإنتاج في مناطق أخرى ولاسيما في غرب سيبيريا.

وتشكل مشاريع التنقيب والإنتاج الخارجية نحو ستة في المئة من إنتاج لوك أويل النفطي، وتتوقع الشركة أن تزيد النسبة إلى 17 في المئة من إجمالي إنتاجها بحلول عام 2020.

Image caption شركة لوك أويل هي ثاني أكبر منتج روسي للنفط.

وكانت لوك أويل قالت قبل ثلاثة أسابيع إن إنتاج غرب القرنة-2 زاد إلى 280 ألف برميل يوميا منذ بدء الإنتاج التجاري في مارس/آذار بمعدل بلغ 120 ألف برميل يوميا.

وقالت الشركة في بيان الثلاثاء "المشروع يمضي قدما وفقا للجدول الزمني، ولوك أويل تفي بكل التزاماتها التعاقدية".

وقال متحدث باسم لوك أويل إنه في الوقت الذي تشهد فيه محافظات شمال العراق تصاعدا في العنف والقتال مع المسلحين الإسلاميين، فإن الوضع في الجنوب، حيث تعمل الشركة "مستقر بوجه عام، ويمكن التوقع ما سيحدث".

المزيد حول هذه القصة