الصين تقر ربط بورصتي شنغهاي وهونغ كونغ

مصدر الصورة AFP
Image caption الربط بين بورصتي هونغ كونغ وشنغهاي سيسمح للمستثمرين الدوليين بتداول الأسهم الصينية من هونغ كونغ

أقرت جهات مُنظِّمة خطة طال انتظارها للربط بين بورصتي هونغ كونغ وشنغهاي.

ويسمح الربط بين البورصتين للمستثمرين بالتداول عبر الحدود للمرة الأولى، ومن المقرر أن يبدأ هذا في 17 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري.

وتعني هذه الخطوة أن المستثمرين الدوليين سيكون بإمكانهم الآن تداول الأسهم الصينية من هونغ كونغ، وهو ما سيؤدي بصورة مبدئية إلى تعاملات يومية بقيمة 3.8 مليار دولار.

وكان من المتوقع أن يبدأ هذا النظام الجديد في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، لكن جرى تأجيله.

ويُنظر إلى عملية الربط بين البورصتين باعتبارها معلما أساسيا في تحرير سوق المال في الصين، ثاني أكبر اقتصاد في العالم، حيث تحكم السلطات قبضتها على العملة المحلية (اليوان).

ووافقت الجهات المنظمة في الصين أخيرا على خطة الربط يوم الاثنين.

وأصدرت هيئة النقد في هونغ كونغ، التي تمثل واقعيا البنك المركزي هناك، بيانا أعربت فيه عن "سعادتها" إزاء هذه الموافقة من جانب الصين بعد "محادثات واستعدادات مكثفة".

وقالت إن "ربط بورصتي هونغ كونغ وشنغهاي سيدفع أيضا تطوير المعاملات التجارية الأجنبية باليوان إلى آفاق جديدة".

المزيد حول هذه القصة