انخفاض أسعار النفط قبيل اجتماع أوبك

بئر نفط مصدر الصورة AP
Image caption يتوقع البعض أن ينتهي اجتماع أوبيك يوم الخميس إلى خفض الإنتاج للمرة الأولى منذ عام 2009

انخفضت أسعار النفط قبيل انعقاد اجتماع منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) يوم الخميس. وأظهرت البيانات ارتفاع مخزون النفط الخام الأسبوع الماضي.

وبحسب الهيئة الأمريكية لمعلومات الطاقة، سجل مخزون النفط الخام التجاري في الولايات المتحدة زيادة تقدر بـ 1.9 مليون برميل مقارنة بالأسبوع الماضي.

وانخفض سعر الخام برنت حوالي 58 سنتا، ليصل سعر البرميل إلى 77.75 دولارا للبرميل.

ويأتي انخفاض الأسعار بعدما أعلنت المملكة العربية السعودية أنها لن تدفع باتجاه خفض الانتاج للمساعدة في رفع أسعار النفط.

وانتهت تعاملات يوم الأربعاء بانخفاض سعر الخام الأمريكي حوالي 40 سنتا، ليصل سعر البرميل إلى 73.69 دولارا.

وقال وزير النفط السعودي، علي النعيمي، إن سوق النفط "سيستعيد استقراره تلقائيا" مع الوقت.

يذكر أن المملكة العربية السعودية هي المنتج الأكبر للنفط بين أعضاء أوبك، البالغ عددهم 12 دولة.

وهناك انقسام داخل المنظمة بشأن طريقة التعامل مع الانخفاض الحاد في أسعار النفط.

وانخفض سعر الخام برنت بنسبة 30 في المئة منذ يونيو/حزيران الماضي، بسبب الزيادة الحادة في انتاج الولايات المتحدة من الطفلة وانخفاض الطلب دوليا.

ومن المتوقع أن ينتهي اجتماع أوبك يوم الخميس إلى إعلان أول خفض لانتاج النفط منذ عام 2009، في محاولة للحفاظ على أسعار النفط.

ومن بين الدول الأعضاء المطالبة بخفض الإنتاج؛ فنزويلا والعراق.

إلا أن الإمارات العربية المتحدة تبدو أكثر ميلا لدعم موقف السعودية، إذ قال وزير النفط الإماراتي، سهيل بن محمد المزروعي، إن "السوق سيضبط نفسه في نهاية الأمر".

وقال المزروعي في تصريحات لوكالة رويترز: "لن نصاب بالذعر، فهذه ليست المرة الأولى، وهي أزمة لا تستدعي الذعر، فقد انخفضت (الأسعار) من قبل بشكل أكبر. ولا تهمنا الإجراءات قصيرة المدى لأننا نعلم أنها لن تستمر".

رفض روسي

وتأتي ردود أفعال السعودية والإمارات بعد يوم من إعلان روسيا، الدولة غير العضو في أوبك والتي تعتبر مصدر حوالي 11 في المئة من الانتاج العالمي، أنها لن تتعاون في أية إجراءات لخفض الإنتاج.

وقال وزير الطاقة الروسي، ألكسندر نوفاك، بعد اجتماعه بممثلي السعودية والمكسيك وفنزويلا إن انتاج شركات الطاقة ببلاده من النفط سيكون بنفس قدره في 2014.

كما قال نوفاك للصحفيين في موسكو إنه يشك أن أوبيك ستقرر خفض الإنتاج في اجتماع يوم الخميس.

ويتوقع البعض أن يستمر اجتماع أوبك يوم الخميس لمدة أطول من المعتاد، بسبب الخلاف الشديد حول طريقة التعامل مع الانخفاض الحاد في أسعار النفط.

وقال أحد المفوضين: "قد يطول هذا الاجتماع عن المعتاد. لابد أن يتفق الأعضاء، حتى إن تطلب ذلك بقاؤهم لمدة يومين. هي مسألة حياة أو موت لميزانيات هذه البلاد".

المزيد حول هذه القصة