70 مليون دولار غرامة لهوندا لعدم إبلاغها بحالات وفاة

مصدر الصورة Getty
Image caption هذه أكبر غرامة تفرض في الولايات المتحدة على شركة سيارات

غرمت شركة هوندا اليابانية لصناعة السيارات 70 مليون دولار في الولايات المتحدة بسبب عدم تصريحها بحالات إصابة ووفاة ناتجة عن حوادث للسلطات.

وهذه أكبرة غرامة تفرضها السلطات الأمريكية حتى الآن على شركة لصناعة السيارات.

وكانت هوندا قد أقرت أنها امتنعت عن التصريح بـ 1729 حالة وفاة أو إصابة بين عامي 2003 و2014.

وقالت الشركة إنها ستغير نظامها الداخلي المتعلق بالتبليغ عن ضحايا الحوادث.

وقد فرضت على الشركة غرامتان منفصلتان، منها 35 مليون بسبب عدم التصريح بحالات الوفاة والإصابة، و35 مليون أخرى بسبب عدم استجابتها لحقوق الضمان المتعلقة بزبائنها.

يذكر أن الغرامتين هما الحد الأقصى الذي يفرض في الولايات المتحدة.

وقال وزير النقل الأمريكي أنتوني فوكس "على شركة هوندا وكل شركات صناعة السيارات الأخرى مسؤوليات تتعلق بسلامة زبائنها، وعليها الالتزام بها".

المزيد حول هذه القصة