انتعاش سوق العمل الأمريكي مع ارتفاع وتيرة التعافي

مصدر الصورة AFP
Image caption يتوقع أن يدفع انتعاش سوق العمل البنك المركزي لرفع سعر الفائدة

سجل سوق العمل الأمريكي 257 ألف فرصة عمل إضافية الشهر الماضي، والإحصائية تشير إلى زيادة حادة في عدد فرص العمل في شهري ديسمبر/كانون أول ونوفمبر/تشرين ثاني.

وكان شهر يناير/كانون ثاني هو الشهر الحادي عشر على التوالي الذي شهد فيه سوق العمل تسجيل أكثر من 200 ألف فرصة عمل جديدة.

وقالت وزراة العمل إن 147 ألف فرصة عمل إضافية سجلت في كل من شهر نوفبر/تشرين ثاني وديسمبر/كانون أول، وبهذا وصل عدد فرص العمل الجديدة 414 ألفا و 329 ألفا على التوالي.

وقد بلغ معدل فرص العمل الجديدة في الشهور الثلاثة الماضية 336 ألفا، وهو أفضل معدل لثلاثة شهور منذ 17 عاما.

وكان المعدل في العام الماضي 197 ألفا.

وقد بلغت نسبة البطالة 5.7 في المئة، بينما ارتفع عدد العاملين والذين يبحثون عن فرص عمل.

وأدى الارتفاع السريع في وتيرة الاستخدام إلى رفع معدل الأجور بمعدل 12 سنتا في الساعة، لتبلغ 24.75 دولارا في شهر يناير، وهو أعلى ارتفاع منذ عام 2008.

وقد ارتفع معدل أجر الساعة بنسبة 2.2 في المئة العام الماضي.

ويقول الخبير الاقتصادي الأمريكي بول آشوورث إن سوق العمل الأمريكي "يغلي"، وانه سيدفع البنك المركزي الأمريكي إلى رفع نسبة الفائدة البنكية.

وقد زاد عدد العاملين في الولايات المتحدة 3.2 مليون شخص خلال السنة الماضية.

ويتوقع الخبير الاقتصادي راسل برايس ازدياد الأجور مع انتعاش سوق العمل.

وقد ارتفعت مبيعات السيارات بنسبة 14 في المئة في شهر يناير/كانون ثاني مقارنة بنفس الشهر من العام الماضي.

المزيد حول هذه القصة