الصين تنفذ حكم الإعدام في عملاق قطاع المناجم ليو هان

مصدر الصورة Reuters
Image caption كان ليو هان قد حكم بالإعدام في شهر مايو/أيار

نفذت السلطات الصينية حكم الإعدام في عملاق قطاع المناجم في إقليم سيتشوان، ليو هان.

وكان المدير السابق لمجموعة هان لونغ قد حكم عليه بالإعدام في شهر مايو/أيار بتهمة الضلوع في "جرائم من نمط جرائم المافيا".

ونفذ حكم الإعدام أيضا في شقيق ليو الأصغر ليو واي، وثلاثة من شركائه، حسب وكالة شينخوا للأنباء التي نقلت الخبر، وذلك بعد تصديق المحكمة العليا في الصين على أحكام الإعدام.

ويشتبه بوجود صلة بين ليو ومسؤول الأمن السابق جو يونغ كانغ، الذي يخضع للتحقيق.

ومجموعة هان لونغ هي شركة خاصة ضخمة تنشط في أكثر من قطاع أعمال، من بينها المناجم والاتصالات والكيماويات.

وكان ليو ، مدير الشركة، ثريا وصاحب نفوذ.

وقالت شينخوا إن الشركة "احتكرت قطاع ألعاب الحظ في مدينة غوانغ هان في إقليم ستشوان، وروعت السكان وسببت أضرارا للحياة الاقتصادية في الإقليم".

وكان الكثير من المسؤولين في إقليم سيتشوان قد خضعوا للتحقيق مؤخرا، وكان الإقليم مركز سلطة لمدير الأمن السابق جو يونغ كانغ الذي يخضع لتحقيق في اتهامات فساد حاليا.

وكان جو سكرتيرا للحزب الشيوعي في الإقليم قبل أن يصبح رئيسا لقطاع الأمن العام عام 2003، ثم اعتقل عام 2014 ضمن حملة الرئيس شي جينبينغ على الفساد في البلاد.

ولا تربط التقارير الرسمية ما بين ليو و جو، إلا أن صحيفة صينية ذكرت أنهما كانا شريكين.

المزيد حول هذه القصة