ملك الموسيقى ليوناردو بلافاتنيك أغنى رجل في بريطانيا

مصدر الصورة PA
Image caption احتل ليوناردو بلافاتنيك رأس القائمة خلفا لـ غوبي هيندوجا وشقيقه سري صاحبي مجموعة شركات هيندوجا

صُنف ليوناردو بلافاتنيك صاحب شركة وارنر ميوزيك للتسجيلات كأغنى رجل في بريطانيا، حيث تقدر ثروته بنحو 13.17 مليار جنية استرليني، وذلك وفق قائمة صحيفة صنداي تايمز لأغنى الأشخاص في بريطانيا لعام 2015.

وأشار المسح، الذي أجرته الصحيفة، إلى أن إجمالي ثروة أغنى ألف شخص وعائلة في بريطانيا قد زادت إلى أكثر من الضعف، خلال السنوات العشر الأخيرة لتصل إلى 547 مليار استرليني.

وتراجع ترتيب ملكة بريطانيا، التي جاءت على رأس أول قائمة صدرت عام 1989، إلى ما بعد رقم ثلاثمائة لأول مرة.

وتضم القائمة حاليا 117 شخصا من أصحاب المليارات، وذلك ارتفاعا من العدد السابق لهم عام 2014 حيث كانوا 104 فقط.

ويعيش 80 شخصا من أصحاب المليارات هؤلاء في العاصمة لندن.

وبلافاتنيك هو رجل أعمال أوكراني، تمتد استثماراته من المعادن والنفط إلى مبيعات الموسيقى والإعلام الرقمي، ويمتلك منزلا في لندن تقدر قيمته بنحو 41 مليون استرليني، وتبرع بـ 75 مليون استرليني لجامعة أوكسفورد لتأسيس كلية بلافاتنيك للعلوم السياسية.

المزيد من أصحاب المليارات

ويعد أبرز الصاعدين في القائمة عائلة وستن، التي تسثمر في مجال البيع بالتجزئة ويرأسها كل من غالن وجورج وستن، اللذان يديران شركتي سيلفريدجز وبريمارك في المملكة المتحدة.

وزادت ثروة هذه العائلة بقيمة 3.7 مليار استرليني ، أو بما يوازي أكثر من خمسين في المئة خلال عام لتصل إلى 11 مليار.

وجاء صاحب نادي تشليسي لكرة القدم رومان إبراهيموفيتش في الترتيب رقم 10 ضمن القائمة، وبلغت ثروته نحو 7.29 مليار، وذلك بانخفاض بقيمة 1.23 مليار عن العام الماضي.

وزادت ثروة السير ريتشارد برانسون، صاحب مجموعة شركات فيرجن من 3.6 مليار استرليني إلى 4.1 مليار، مما جعله يحتل الترتيب رقم 20 في القائمة.

ويتطلب الأمر أن تمتلك نحو 100 مليون استرليني لكي تدخل ضمن قائمة أغنى الأغنياء في بريطانيا، وذلك بارتفاع بنحو 15 مليون عن العام الماضي، حيث كانت نقطة بداية دخول القائمة 85 مليون استرليني.

يذكر أنه في عام 1997 كانت نقطة البداية لدخول قائمة أغنى ألف شخص في بريطانيا هي 15 مليون استرليني فقط.

المزيد حول هذه القصة