تراجع أرباح "نيوز كورب" التابعة لمردوخ بنسبة النصف

مصدر الصورة Reuters
Image caption أرباح شركة روبرت مردوخ الإعلامية تهبط 52% خلال الربع الأول من السنة

شهدت شركة "نيوز كورب" التابعة لرجل الأعمال روبرت مردوخ والمالكة لصحف "تايمز" و "صنداي تايمز" و"وول ستريت جورنال" تراجعا في صافي الأرباح ربع السنوية بنسبة 52 في المئة مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

وأدى تراجع عائدات الإعلانات وتوزيع النسخ المطبوعة إلى انخفاض الأرباح لتصل إلى 23 مليون دولار عن فترة ربع السنة المنتهية في 31 مارس/آذار الماضي.

كما تراجعت الإيرادات بنسبة واحد في المئة لتصل إلى 2.06 مليار دولار.

وأكد المدير التنفيذي روبرت تومسون تسجيل أداء قوي من خلال مؤسسته "ريالتور دوت كوم" التابعة لنيوز كورب.

وقال تومسون :"تواصل نيوز كورب الجديدة إرساء أساس قوي للنمو الرقمي."

وأضاف :"نشهد ذلك بوضوح من خلال الاندماج الناجح لشركة ريالتور دوت كوم الذي أدى إلى تنامي الجمهور وتسجيل إيرادات بمستويات قياسية خلال ربع السنة."

وقال :"نيوز كورب شركة رائدة عالميا الآن في مجال العقارات الرقمية."

قناص أمريكي

مصدر الصورة WARNER BROS.AP
Image caption ساعد نجاح كتاب "قناص أمريكي" الذي يحكي السيرة الذاتية للجندي كريس كايل في تعزيز المكاسب.

كما سجلت الإيرادات الخاصة بقسم العقارات على الانترنت زيادة ربع سنوية بنسبة 67 في المئة لتصل إلى 170 مليون دولار بعد دمج نتائج شركة "موف" للخدمة العقارية على الإنترنت التابعة لنيوز كورب.

من ناحية أخرى، تواصل الصحف كفاحها بعد تسجيل قسم الأخبار والإعلام لنيوز كورب تراجعا إجماليا بنسبة 9 في المئة، في ظل تراجع إيرادات الإعلانات بنسبة 12 في المئة، وتراجع التوزيع وإيرادات الاشتركات بنسبة 6 في المئة.

وسجلت إيردات قسم نشر الكتب لنيوز كورب والذي يضم شركة "هاربر كولينز" زيادة بواقع 14 في المئة لتصل إلى 402 مليون دولار خلال ربع السنة.

وقالت الشركة إن الشعبية المستمرة لكتاب "قناص أمريكي"، الذي يحكي السيرة الذاتية للجندي الأمريكي الراحل كريس كايل، ساعدت في تعزيز النتائج. وتحول الكتاب إلى فيلم سينمائي بطولة برادلي كوبر.

وجاءت نتائج إيرادات مجموعة مردوخ أقل من توقعات الخبراء، وترجع الشركة السبب إلى تقلبات أسعار العملات.

المزيد حول هذه القصة