فيلم جوراسيك وورلد يتصدر شباك التذاكر بـ511 مليون دولار

مصدر الصورة UNIVERSAL
Image caption حقق جوراسيك وورلد إيرادات بأكثر من 500 مليون دولار في أول عرض له في عطلة نهاية الأسبوع.

أصبح الجزء الرابع من سلسلة "جوراسيك بارك" أول فيلم يحصد إيرادات بقيمة تزيد على 500 مليون دولار في أول عرض له في عطلة نهاية الأسبوع.

وكان "جوراسيك وورلد" أكثر الأفلام شهرة في جميع الدول التي عرض فيها، وبلغت 66 دولة.

وحقق الفيلم إيرادات بقيمة 204.6 ملايين دولار في الولايات المتحدة، وفقا لأرقام نشرتها شركة إكزيبيتور ريليشنز المتخصصة.

وحصد الفيلم إيرادات بقيمة 100 مليون دولار في الصين، و29.6 مليون دولار، في المملكة المتحدة وأيرلندا كجزء من إجمالي الأرقام التي حققها حول العالم وبلغت 511 مليون دولار.

وأطلقت شركة "يونيفرسال بيكتشرز" ثاني أعلى افتتاح في عطلة نهاية الأسبوع في الولايات المتحدة.

وحصد فيلم "أفينجرز" لشركة "مارفل" الأمريكية المركز الأول، وهو الفيلم الذي حقق إيرادات بقيمة 207.4 ملايين دولار عام 2012.

وأنتج "جوراسيك وورلد" بالاشتراك مع ستيفن سبيلبرغ - الذي أخرج الجزأين الأولين في السلسلة - وأخرجه كولين تريفورو.

ويقوم بدور البطولة كريس برات وبرايس دالاس هاوارد.

مصدر الصورة Getty
Image caption يؤدي كريس برات دولة البطولة في الفيلم.

وقال جيف بوك، محلل إيرادات السينما في شركة إكزيبيتور ريليشنز، لمجلة "فارايتي" العالمية: "يتعين على الناس وصف الديناصورات بالأبطال الخارقين الحقيقيين. لقد أصبحوا في الوقت الحالي بحجم نفس الرجل الحديدي أو سوبر مان أو بات مان".

وحقق جوراسيك بارك نجاحا كبيرا في أنحاء العالم عام 1993، حاصدا أكثر من مليار دولار حول العالم في ذلك الوقت.

وتبعه بعد أربعة أعوام الجزء الثاني، لوست وورلد: جوراسيك بارك، ثم جوراسيك بارك الجزء الثالث عام 1993.

وتعرض الجزء الثالث للقليل من الانتقادات، وحقق إيرادات أقل بكثير مما حققه الجزآن الأولان من السلسلة.

ويقول محللون إن نجاح الفيلم الأخير سيثبت صحة قرار إعادة إنتاج السلسلة من أجل جيل جديد من جماهير الديناصورات.

المزيد حول هذه القصة