وزارة المالية الأمريكية تعلن تصميم ورقة نقدية تحمل صورة امرأة

ورقة نقدية فئة عشرة دولارات مصدر الصورة Getty
Image caption ستحل المرأة التي يقع الاختيار عليها محل ألكسندر هاميلتون على الورقة النقدية الجديدة.

أعلنت وزارة المالية الأمريكية أنها أعادت تصميم الورقة النقدية فئة عشرة دولارات لتظهر عليها امرأة، لكن لم تقرر بعد من هي.

وستطرح الورقة النقدية الجديدة في عام 2020، موعد الاحتفال بالذكرى المئة للتعديل التاسع عشر للدستور الأمريكي، والذي سُمح فيه للنساء بالتصويت لأول مرة.

وستحاول وزارة المالية جمع الآراء الشعبية حول الشخصية التي تمثل "بطلا لديمقراطيتنا الشاملة."

وظهر كل القادة السياسيين الأمريكيين على الأوراق النقدية، وكلهم من البيض.

وستحل المرأة التي سيستقر عليها رأي وزارة المالية محل ألكسندر هاميلتون على الورقة النقدية الجديدة. وهاميلتون هو أحد رموز الثورة الأمريكية، وأول وزير مالية في أمريكا.

وظهر هاميلتون لأول مرة على الورقة النقدية فئة عشرة دولارات عام 1929. وهو، بجانب الدبلوماسي والمخترع بين فرانكلين، الوحيدان من غير الرؤساء اللذان ظهرت صورتيهما على الأوراق النقدية.

مصدر الصورة AP
Image caption نفذت العملات المعدنية التي حمل صور نساء سريعا بعد طرحها.

وكانت صور نساء قد طبعت من قبل على الأوراق النقدية، لكن الأوراق والعملات التي ظهرن عليها لم تكن واسعة الانتشار

ومؤخرا، طُرحت عملات معدنية فئة دولار واحد عليها صور الناشطة النسوية سوزان أنطوني، والأمريكية التي تنتمي للسكان الأصليين ساكاغاويا. لكن العملات سرعان ما نفدت.

وأعلنت وزارة المالية الأمريكية أن الهدف الأساسي من إعادة التصميم هو إضافة احتياطات لمنع التزييف. لكن الجماعات النسوية ضغطت مؤخرا من أجل المزيد من تمثيل النساء على العملات الورقية.

وقال وزير المالية، جاكوب ليو: "أجرينا القليل من التغييرات في الوجوه التي تظهر على العملات منذ بداية طرحها. وأفخر بأن الورقة النقدية الجديدة ستكون الأولى التي يظهر عليها وجه امرأة منذ حوالي قرن."

وفي مارس/آيار الماضي، أجرت مجموعة مستقلة مسابقة لاختيار امرأة تظهر على الورقة النقدية فئة عشرين دولار، بدلا من الرئيس الأسبق أندرو جاكسون.

وتصدرت هارييت توبمان، التي نادت بمنع العبودية، اختيارات الجمهور في المسابقة، لتتغلب بذلك على السيدة الأولى السابقة، إلينور روزفلت، والناشطة الحقوقية روزا بارك، وويلما مانكيلر، قائدة "أمة الشيروكي"، إحدى القبائل الشهيرة في أمريكا.

وعرف عن توبمان أنها ساعدت الكثير من العبيد على الهرب إلى الحرية في ستينيات القرن التاسع عشر.

المزيد حول هذه القصة