تراجع مؤشر نيكي الياباني بسبب أزمة اليونان

مصدر الصورة AP
Image caption هبط نيكي بنسبة 0.4 في المئة في بداية جلسة التداول.

تراجع مؤشر نيكي للأسهم اليابانية في التعاملات الصباحية الخميس مع تعثر المفاوضات الرامية لتفادي عجز اليونان عن سداد الديون، لكن معنويات السوق تبقى متفائلة بعد يوم من تسجيل المؤشر القياسي أعلى مستوى له منذ عام 1996.

وهبط نيكي 0.4 في المئة في بداية جلسة التداول في أعقاب هبوط الأسهم الأمريكية والأوروبية بعد أن رفضت أثينا مقترحات مضادة من الدائنين.

لكنه استرد معظم خسائره لينهي جلسة التداول الصباحية ببورصة طوكيو منخفضا 0.1 في المئة فقط عند 20846.13 نقطة، بعد أن كان قد سجل الأربعاء أعلى مستوى له في 18 عاما ونصف عند 20952.71 نقطة مدعوما بتفاؤل بتعافي أرباح الشركات وتوزيعات نقدية أعلى للمساهمين.

وانخفض مؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.23 في المئة إلى 1676.02 نقطة.

موقف لا يتعير

وكان مسؤول في الحكومة اليونانية قد قال لوكالة رويترز للأنباء بعد انتهاء المحادثات مع الدائنين الدوليين في بروكسل في وقت متأخر ليل الأربعاء إن مواقف اليونان في المفاوضات تبقى بلا تغيير، وإن المحادثات ستستأنف صباح الخميس.

وأضاف أن فرقا فنية ستجتمع قبل موعد الاجتماع بثلاث ساعات.

وتعثرت المفاوضات الرامية لتفادي عجز اليونان عن سداد ديونها الأربعاء، واتهم وزراء مالية منطقة اليورو أثنيا برفض التوصل لحل وسط على الرغم من مهلة تنتهي الأسبوع القادم قد تضعها في مسار نحو الخروج من منطقة العملة الاوروبية.

المزيد حول هذه القصة