تعديل نمو اقتصاد منطقة اليورو بالزيادة إلى 0.4 في المئة

مصدر الصورة Getty

تعدل النمو الاقتصادي في 19 دولة أوروبية تشكل منطقة اليورو بالزيادة خلال الربع الثاني من العام.

وأظهرت التقديرات الثانية لإجمالي الناتج المحلي في الفترة من أبريل/ نيسان حتى يونيو/ حزيران ارتفاع النمو إلى 0.4 في المئة مقابل 0.3 في المئة وفقا لتقديراته الأولية.

ونقحت وكالة الإحصاء الأوروبية (يوروستات) معدل النمو في الربع الأول بالزيادة من 0.4 في المئة إلى 0.5 في المئة.

وأعلن كذلك، الثلاثاء، أن صادرات ألمانيا ووارداتها بلغت مستويات قياسية.

وارتفعت الصادرات إلى 2.4 في المئة لتصل إلى 103.4 مليار يورو (114.5 مليار دولار؛75.1 مليار جنيه إسترليني) في يوليو/ تموز، مدعومة بضعف اليورو المتواصل.

جاء ذلك بعد تعديل لمكتب الإحصاءات الاتحادي الألماني للتأثيرات الموسمية والتقويم.

وارتفعت الواردات كذلك، لكن ليس بنفس القدر، ما يفيد بارتفاع الفائض التجاري إلى معدل قياسي ليصل إلى 25.0 مليار يورو.

وجاء تعديل أرقام الناتج المحلي بالزيادة بسبب ضم أيرلندا بعد عدم احتسابها في التقديرات الأولية.

ونما الاقتصاد الأيرلندي بنسبة 1.4 في المئة في الربع الأول من 2015، مقارنة بالربع السابق، ما جعله الأسرع نموا بين دول منطقة اليورو.

وبعد الأرقام الأيرلندية التي لم تحتسب بعد، تأتي لاتفيا في المرتبة الثانية بين الدول الأسرع نموا في الربع الثاني بنسبة نمو بلغت 1.2 في المئة.

المزيد حول هذه القصة