رئيس وزراء الصين يؤكد على تحقيق أهداف بلاده الاقتصادية

لي كيشيانغ مصدر الصورة Reuters
Image caption أكد رئيس الوزراء الصيني، لي كيشيانغ، إن حكومة بلاده قادرة على احتواء أية علامات للتراجع في الاقتصاد الصيني.

قال رئيس الوزراء الصيني، لي كيشيانغ، إن بلاده على الطريق الصحيح نحو تحقيق كل أهدافها الاقتصادية لهذا العام، رغم تزايد المخاوف من تراجع اقتصاد البلاد، وهو ثاني أكبر اقتصاد في العالم.

وأكد كيشيانغ في كلمته أمام المنتدى الاقتصادي الدولي أن الاقتصاد الصيني "مقاوم للصدمات، وثابت"، وأن الصين مصدر نمو، لا خطر، على العالم.

وتتزامن تعليقات رئيس الوزراء الصيني مع ظهور بيانات تشير إلى زيادة المخاوف من الانكماش الاقتصادي في بلاده.

وأظهرت مؤشرات التضخم في أغسطس/آب أن المصنعين الصينيين غالبا ما اتجهوا إلى خفض الأسعار في أسرع معدل منذ ست سنوات، مع انخفاض الطلب وأسعار البضائع.

وانخفض مؤشر أسعار المنتجين أكثر من المتوقع، بحوالي 5.9 في المئة عن نفس الفترة في العام السابق، ليستمر الانخفاض بذلك 42 شهرا على التوالي، في حين زادت أسعار البضائع الاستهلاكية بحوالي اثنين في المئة عن نفس الفترة منذ عام.

وتأتي الزيادة بسبب ارتفاع أسعار الطعام، وليس بفعل أي تقدم في النشاط الاقتصادي.

لكن كيشيانغ أكد عدم وجود خطر الهبوط الاقتصادي الحاد في الصين، لأن الحكومة قادرة على دعم النمو، "وإذا بدا أن البلاد تنحدر، فلدينا الموارد الكافية للتعامل مع هذا الموقف".

وكانت الصين قد خفضت نسب الفائدة خمس مرات منذ نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، لتشجيع الاقتراض وإنعاش النشاط الاقتصادي، بجانب إجراءات أخرى لدفع النمو.

وأضاف كيشيانغ أن الصين ستتخذ خطوات لدفع الطلب المحلي، وتطبيق المزيد من السياسات لزيادة الواردات.

وأظهرت بيانات في مطلع هذا الأسبوع انخفاضا حادا في الواردات خلال الشهر الماضي، على خلفية انخفاض أسعار البضائع، خاصة النفط.

كما راجعت الصين معدلات النمو في 2014، لتصبح 7.3 في المئة، بدلا من 7.4 في المئة، وهي الأضعف على مدار 25 عاما.

وتستهدف الحكومة تحقيق نمو اقتصادي سنوي لهذا العام بمعدل سبعة في المئة، وهو الأقل من نوعه على مدار ربع قرن.

المزيد حول هذه القصة