مشروع قانون أمريكي يرفع الحظر عن صادرات النفط الخام

مصدر الصورة Getty

أقر مجلس النواب الأمريكي إجراء جديدا لرفع الحظر المفروض على صادرات النفط الخام منذ 40 عاما.

تأتي الخطوة في إطار مشروع قانون للإنفاق بقيمة 1.1 تريليون دولار (738 مليار جنيه إسترليني) وافق عليه مجلس النواب، الجمعة.

وينص القانون الجديد على تمويل الحكومة الأمريكية حتى عام 2016.

وحقق خام غرب تكساس الوسيط زيادة قدرها 1.1 في المئة ليصل إلى 36.38 دولار للبرميل، بينما ارتفع سعر برنت بنسبة 0.7 في المئة ليصل إلى 37.32 دولار للبرميل.

وسيتمكن منتجو النفط الأمريكيون، بموجب هذا التشريع الجديد، من بيع النفط الخام إلى السوق الدولي المشبع بالفعل.

ويأتي الجزء الأكبر من النفط الأمريكي من منتجي النفط الصخري.

وترى شركات الإنتاج والتصدير إن الحظر الذي فرض إبان الحظر العربي في منتصف السبعينات عفى عليه الزمن ولم تعد هناك ضرورة لوجوده.

لكن معارضي القانون يقولون إن رفع الحظر سيؤدي إلى خسائر في وظائف التكرير وسيمثل ضررا للبيئة.

ويتضمن مشروع الإنفاق، مقابل رفع الحظر، خفضا للضرائب على الطاقة الشمسية والرياح، إضافة إلى تعهد الجمهوريين بعدم عرقلة دفع قسط بقيمة 500 مليون دولار لصندق المناخ الأخضر التابع للأمم المتحدة.

ووقع الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، المشروع ، يوم الجمعة، ليصبح قانونا.

المزيد حول هذه القصة