بورصة نيويورك تنتعش بعد بيانات إنفاق المستهلك

مصدر الصورة Mary Evans Picture Library
Image caption يتوقع المستثمرون أن تعلن جانيت يلين عن رفع جديد للفائدة الفيدرالية

حققت الأسهم الأمريكية صعودا محدودا اليوم مدفوعة بارتفاع إنفاق المستهلك الأمريكي في فبراير/ شباط الماضي.

وارتفع مؤشر داو جونز الصناعي بواقع 0.1 في المئة، مضيفا 19.6 نقطة لتصل القراءة الإجمالية للمؤشر 17535.3.

كما ارتفع مؤشر ستاندردز آند بورس بواقع 1.1 في المئة ليغلق تعاملات اليوم الأول من أسبوع التداول الجاري عند مستوى 2037.

في المقابل، أنهى مؤشر نازداك للصناعات التكنولوجية الثقيلة تعاملاته على هبوط بواقع 0.14 في المئة لينهي التعاملات اليومية عند مستوى 4766.7 نقطة بعد خسارة 6.7 نقطة.

وأصدرت وزارة التجارة الأمريكية تقريرا جاء فيه أن إنفاق المستهلك، الذي يمثل ثلثا الاقتصاد الأمريكي، ارتفع بواقع 0.1 في المئة في فبراير/ شباط الماضي.

وراجعت الوزارة تقديراتها للنمو الاقتصادي يوم الجمعة الماضية في الربع الرابع من 2015 إلى 1.4 في المئة ما يشير إلى ارتفاع مقابل التقديرات السابقة التي أشارت إلى 1.1 في المئة.

ومن المقرر أن تتحدث جانيت يلين، رئيسة مجلس محافظي بنك الاحتياطي الفيدرالي، أمام النادي الاقتصادي في نيويورك.

ويتوقع المستثمرون أن تشير جانيت يلين إلى إمكانية رفع جديد للفائدة الفيدرالية في المستقبل القريب.

وارتفعت أسهم شركة ستاروود بواقع 2.00 في المئة عقب رفع شركة أنباغ عرضها لشراء الشركة مقابل 14 مليار دولار.

وتراجعت أسهم مجموعة ماريوت الفندقية بعد عرضها شراء سلسلة الفنادق المشهورة "ستاروود" مقابل 13.4 مليار دولار الأسبوع الماضي.

وهبطت أسهم شركة فالينت للأدوية بواقع 7.00 في المئة عقب استدعاء الرئيس التنفيذي للشركة للشهادة أمام لجنة من لجان مجلس الشيوخ الأمريكي.

وهبطت أسهم شركة الإنتاج الموسيقي باندورا بواقع 12.00 في المئة بعد إعلان مؤسس الشركة عن عودته إلى منصب الرئيس التنفيذي.

وتراجعت أسهم غايمستوب، لألعاب الفيديو، بواقع 2.4 في المئة متأثرة بظهور توقعات بهبوط مبيعات الربع الأول من 2016.

المزيد حول هذه القصة