الفساد في البرازيل: إعادة 125 مليون دولار من الأموال المنهوبة في عام 2015

مصدر الصورة .

أكدت البرازيل أنها استعادت نحو 125 مليون دولار امريكي تم تهريبها إلى البنوك الأجنبية من قبل مسؤولين وسياسيين ورجال أعمال فاسدين.

وقال وزير العدل البرازيلي إن " المبلغ الذي أعيد للبرازيل ، أكثر بثماني مرات من المبالغ التي أعيدت خلال العقد الماضي".

وأشار مسؤولون إلى أن "طريقة التفاوض مع المشتبه بهم، ساهمت باستعادة هذه الأموال المنهوبة".

وأضافوا أن "مزيد من الأموال هُربت من قبل شركة النفط بتروبراس".

وألقي القبض على العشرات من المدراء التنفيذيين والسياسيين كما أن الكثير منهم يخضعون للتحقيق بتهمة زيادة رسوم الشركات.

وتشير السلطات البرازيلية إلى أنه "يعتقد أن قسم من الأموال المنهوبة استخدمت لدفع الرشاوي ولتمويل الحملات الانتخابية".

وتؤكد صحيفة فولوها دي ساو باولو نقلاً عن مسؤولين في البرازيل في تقرير لها أنه " تمت إعادة 15 مليون دولار امريكي بين عام 2005 و2014".

وأضاف التقرير أنه تحويل هذه الأموال المنهوبة إلى سويسرا ومنها إلى البرازيل، وعلى الأرجح اعيدت إلى شركة بتروبراس".

المزيد حول هذه القصة