مايكروسوفت تقرر تقليص نشاطها في مجال انتاج الهواتف الذكية

مصدر الصورة Reuters

قررت شركة مايكروسوفت الامريكية لبرامج الكمبيوتر تسريح 1850 موظفا كجزء من برنامج يهدف الى تقليص نشاطها في مجال انتاج الهواتف الذكية، وهو المجال الذي ولجته في عام 2014 باستحواذها على نوكيا الفنلندية.

وقالت الشركة الامريكية ايضا إنها ستسجل مبلغ 950 مليون دولار باعتباره دينا لا يمكن استرداده، سيغطي جزء منه تكاليف التعويضات التي ستدفعها للموظفين المسرحين.

وقال مسؤول نقابي في فنلندا حيث مصانع نوكيا إن مايكروسوفت تخلت عن فكرة انتاج اي هواتف ذكية جديدة، رغم ان الشركة الامريكية لم تؤكد ذلك.

وتأتي هذه الخطوة بعد مضي عامين فقط من استحواذ مايكروسوفت على فرع نوكيا المتخصص بانتاج الهواتف بسعر بلغ 7,2 مليار دولار.

وكانت دراسة نشرت في الاسبوع الماضي كشفت ان الهواتف الذكية العاملة بنظام ويندوز الذي تنتجه مايكروسوفت لم تحقق الا اقل من نسبة 1 بالمئة من الهواتف المباعة عالميا في الاشهر الثلاثة الاولى من العام الحالي.

وقالت مايكروسوفت إن 1350 من الوظائف الـ 1850 التي ستلغى مقرها فنلندا.

وقال المسؤول النقابي "حسبما فهمت، فإن ويندوز 10 سيستمر كنظام لتشغيل الهواتف، ولكن مايكروسوفت لن تنتج اي هواتف في المستقبل."

ولكن تصريحا صدر عن ساتيا ناديلا رئيس مجلس ادارة الشركة الامريكية لم يوضح ما اذا كان ذلك صحيحا.

وقال ناديلا "سنواصل الابتكار في شتى الاجهزة وفي خدمات كلاود عبر كل انواع الاجهزة المحمولة."