الجنيه الاسترليني يحقق مكاسب كبيرة في مقابل الدولار

مصدر الصورة PA
Image caption تأثر الجنيه بتأثير استطلاعات الرأي صعودا وهبوطا

شهد الجنيه الاسترليني الإثنين ارتفاعا ملحوظا في قيمته مقابل الدولار أثناء التداول الصباحي، بعد أن شهد هبوطا في الأسبوع الماضي.

وقد بلغت قيمة الجنيه 1.461 دولارا أمريكيا، اي بزيادة سنتين ونصف عن قيمته السابقة، مما يعني ارتفاعا في قيمته قدره 2 في المئة.

وقد تبعت الزيادة استطلاعات في الرأي حول مستقبل بريطانيا في الاتحاد الأوروبي ترجح فقدان حملة الطرف المؤيد للخروج من الاتحاد شيئا من زخمها.

وارتفع مؤشر التداول في سوق فوتسي 100 المالي بنسبة 2.6 في المئة.

وقالت شركة Betfair للرهانات، والتي تتداول الرهان على موضوع البقاء في الاتحاد الأوروبي أو المغادرة إن احتمال البقاء ارتفع من 65 في المئة إلى 72 في المئة.

وترى كاثلين بروكس مديرة شركة Gain Capital أن هناك احتمالا أن يكون تجميد الحملات الدعائية قد أدى إلى تقوية شوكة حملة البقاء، وقالت إن " الأسواق ترتاح أكثر لفكرة بقاء بريطانيا داخل الاتحاد الأوروبي".

وكان الجنيه الاسترليني قد شهد هبوطا حادا خلال الأسبوع الماضي على إثر استطلاعات أظهرت تفوق مؤيدي الخروج من الاتحاد، لكن مؤشرات يوم الجمعة الماضي أظهرت تغيرا كبيرا في التوجه، وأن مضاربي العملات بدأوا بدعم الجنيه .

ويقول المحللون إن هناك احتمالا لتغيرات خلال هذا الأسبوع، وانكشاف الجنيه أمام تأثيرات نتائج الاستطلاعات.

من ناحية أخرى ارتفعت أسعار النفط بشكل طفيف الإثنين، حيث ارتفاع التداول بخام برنت بنسبة 0.7 في المئة، حيث بلغ سعر البرميل 49.90 دولارا أمريكيا.