"فيرايزون" الأمريكية للاتصالات تستحوذ على "ياهو"

مصدر الصورة Flickr

استحوذت شركة "فيرايزون" الأمريكية الكبرى للاتصالات على خدمات البحث والإعلان لشركة "ياهو" بقيمة خمسة مليارات دولار.

ويُتوقع أن تُدمج شركتا ياهو و "إيه أو إل" لتأسيس مجموعة رقمية قادرة على منافسة غوغل وفيسبوك.

ولا تتضمن الصفقة أسهم ياهو في شركة "علي بابا" الصينية.

وتعتبر قيمة الصفقة أقل بكثير من قيمة 44 مليار دولار التي سبق وعرضتها مايكروسوفت على ياهو في عام 2008.

وقالت فيرايزون إن صفقة الاستحواذ على خدمات البحث والإعلان التابعة لشركة "ياهو"، التي تتعامل مع أكثر من مليار مستخدم، سيجعلها شركة إعلامية عالمية في تقديم الخدمات عبر الهواتف المحمولة.

وقالت ماريسا ماير، المديرة التنفيذية لياهو : "شركة ياهو غيرت العالم، وستواصل ذلك من خلال دمجها مع فيرايزون وإيه إل أو".

مصدر الصورة Getty
Image caption انضمت ماريسا لفريق العمل في ياهو قبل أربعة سنوات

وأضافت من خلال بريد إليكتروني لفريق العمل إنها "تعتزم البقاء"، وقالت : " أحب ياهو وأؤمن بكم جميعا. من المهم بالنسبة لي أن أرى ياهو في مرحلتها الجديدة".

لكن صفقة الاستحواذ، التي من المقرر أن تتم في أوائل 2017، تثير الكثير من التساؤلات عما إذا كانت العلامة التجارية لياهو ستختفي أم لا.

وقال مايكل غودمان، مدير مؤسسة استراتيجي أناليتكس : "إنه سؤال كبير لا إجابة عليه: ماذا سيفعلون بشأن العلامات التجارية؟"

وقال تيم أرمسترونغ، المدير التنفيذي لشركة إيه أو إل، إن الصفقة تتعلق "بإطلاق كل إمكانات ياهو" وخلق قوة رئيسية في مجال إعلام الهواتف المحمولة.

مصدر الصورة Flickr
Image caption تتضمن ياهو خدمات تبادل الصور "فليكر"

ستضم شركتا "إيه أو إل" و "ياهو" أكثر من 25 علامة تجارية، من بينها "ياهو ميل" و "فليكر" و "تامبلر" فضلا عن مواقعي "هافينغتون بوست" و "تيككرانش" الإخباريين التابعين لشركة إيه أو إل.

وأعلنت ياهو الأسبوع الماضي عن خسارة بمقدار 440 مليون دولار في الربع الثاني من العام، لكنها قالت إن مجلس إدارة الشركة "حقق تقدما كبيرا بخصوص البدائل الاستراتيجية".

المزيد حول هذه القصة