تراجع أسواق الأسهم اليابانية ترقبا لخطة التحفيز الحكومية

مصدر الصورة AFP
Image caption بدأت السلطات في اليابان تنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادي لحكومة آبي لكنه لم يحدث أي أثر إيجابي على الاقتصاد حتى الآن

هبطت أسواق الأسهم اليابانية قبيل ظهور تفاصيل عن خطة التحفيز المالي الجديدة التي لا زال المتوافر عنها من معلومات لا يجعلها ترقى إلى مستوى آمال المستثمرين.

وتراجع مؤشر نيكاي لبورصة اليابان بواقع 0.9 في المئة في أوائل التعاملات.

ومن المقرر أن يعلن شينزو آبي، رئيس وزراء اليابان، تفاصيل خطة التحفيز المالي الجديدة بقيمة 28 تريلليون 265 مليار دولار، والتي أعلن عنها الأسبوع الماضي.

ورغم إعلان الحكومة أن قيمة خطة الدعم تتخطى المبالغ التي كان المحللون يتوقعونها، إلا أن خبراء الاقتصاد يرون أن هناك شكوكا حيال إمكانية أن تحدث الخطة الأثر المأمول على الأوضاع الاقتصادية.

وقالت تقارير إعلامية يابانية إنه من المتوقع أن توجه أغلب الأموال في إطار خطة التحفيز إلى الإنفاق الحكومي على المستويين المحلي والوطني.

ويشير ذلك إلى إمكانية استغلال الأموال في مشروعات بُنى تحتية، ما لا يؤثر على الاقتصاد بشكل مباشر.

ورغم مرور ثلاثة أعوام على تنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادي لحكومة آبي، لا زالت اليابان تعاني تراجعا في معدل النمو، وتدهورا في حجم إنفاق المستهلكين لما يقترب من 20 سنة.

وهبطت أسواق الأسهم في أسواق أخرى في آسيا متأثرة بالإغلاق السلبي لبورصة نيويورك التي أنهت تعاملاتها بأداء رديء جراء تراجع أسعار النفط الخام.

وتراجع مؤشر كوسبي للأسهم في كوريا الجنوبية بواقع 0.5% لينهي تعاملاته عند مستوى 2020.11 نقطة.

ولم يظهر مؤشر(ASX/200) لأسواق الأسهم الأسترالية أي تقدم ليستمر عند مستوى 5579.50 نقطة.

ومن المنتظر أن يعلن بنك الاحتياطي الأسترالي قرار نسبة الفائدة في وقت قريب وسط توقعات بخفضها لدعم الاقتصاد.

المزيد حول هذه القصة