أرقام قياسية لجمهور خدمات بي بي سي العربية

بي بي سي
Image caption بي بي سي العربية.. تاريخ من الصدق مع الجمهور العربي

كشفت دراسة مستقلة أن أفراد الجمهور في أنحاء الشرق الأوسط قد تحولوا بأعداد قياسية إلى خدمات بي بي سي العربية لمتابعة أحداث "الثورات العربية".

وزاد العدد الكلي لجمور خدمات بي بي سي الإعلامية العربية بنسبة تزيد عن 50 في المئة ليبلغ رقما قياسيا هو 33.4 مليون شخص بالغ أسبوعيا بالمقارنة مع 21.6 مليون شخص بالغ قبل الربيع العربي.

وارتفع عدد مشاهدي قناة بي بي سي العربية من 13.5 مليون مشاهد إلى 24.4 مليون مشاهد، وبنسبة تزيد عن 80 في المئة.

وزادت نسبة المشاهدين للقناة أسبوعيا في مصر والعراق والمملكة العربية السعودية والأردن ولبنان والمغرب بأكثر من الضعف من 9.8 في المئة إلى 19.4 في المئة.

وهذه الأرقام تستند إلى دراسة مستقلة أجراها البرنامج الدولي لأبحاث الجمهور التابع لمجلس أمناء البث في الولايات المتحدة، وشملت الدراسة ست دول هي مصر والمملكة العربية السعودية والعراق والأردن ولبنان والمغرب.

واستأثرت مصر بأكبر نسبة زيادة في جمهور بي بي سي ، حيث زاد عدد مشاهدي بي بي سي في مصر بأربعة أضعاف أسبوعيا ليصل إلى 9.3 مليون شخص وبنسبة زيادة بلغت 16.2 في المئة.

وتقول ليليان لاندور مديرة أقسام اللغات في خدمة بي بي سي الإخبارية العالمية "جلوبال نيوز" إن تلك الأرقام تكشف عن أنه "في أوقات الشدة تكون الأخبار والمعلومات الموثوق بصدقيتها وحياديتها والتي تقدمها بي بي سي موضع تقدير دائم في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا".

وتضيف قائلة إن "هذه الأرقام المبهرة تبرهن على أن الجمهور من دول متعددة يتحول بأعداد كبيرة إلى بي بي سي للحصول على أخبار ذات صدقية عالية ومن مصادر مستقلة ويمكن الإعتماد عليها.

كشفت ارقام الدراسة أيضا عن عدة مؤشرات ذات دلالة إيجابية لبي بي سي باللغة العربية :

* ازداد عدد مشاهدي قناة بي بي سي العربية في العراق أسبوعيا ليصل إلى 4.9 مليون مشاهد وبنسبة تصل إلى 26.6 في المئة بعد أن كانت 21.5 في المئة، وبلغت الزيادة في النسبة المئوية 5.1 في المئة.

* ارتفع عد المشاهدين لقناة بي بي سي العربية أسبوعيا في الاردن إلى أكثر من الضعف من نسبة 8.8 في المئة إلى 22.4 في المئة، وارتفع نفس المعدل في المملكة العربية السعودية من نسبة 12.2 في المئة إلى 24.6 في المئة، وبعدد إجمالي يبلغ 3.6 مليون مشاهد.

*وفي المغرب ارتفع عدد المشاهدين للقناة أسبوعيا بنسبة تبلغ نحو 4 في المئة.

وانخفض عدد مستعمي إذاعة بي بي سي العربية من 11.5 مليون مستمع إلى 10 ملايين مستمع، مما يعكس التحولات الكبيرة في المنطقة وكيف يتلقى الجمهور الخدمة الإخبارية عبر ما يتوفر لديه من وسائل تكنولوجية ابرزها التلفزيون.

وحققت خدمة بي بي سي العربية عبر الإنترنت نموا مبهرا نتيجة للربيع العربي، حيث بلغ عدد زوار موقع بي بي سي العربي رقما قياسيا خلال شهر فبراير/شباط وظل مرتفعا خلال مارس/آذار.

إن خدمات بي بي سي الإخبارية العربية هي الأوسع بين الخدمات الإخبارية التي تقدمها هيئة الإذاعة البريطانية بلغات غير الانجليزية.

وتشمل تلك الخدمات الإذاعة والتلفزيون والإنترنت على مدى 24 ساعة لسبعة أيام في الأسبوع.

لقد بدأت بي بي سي في تقديم خدماتها الإخبارية للعالم العربي عام 1938، واليوم فإن بي بي سي أصبحت واحدة من أهم المؤسسات الإعلامية التي يعتمد عليها المواطن في الشرق الأوسط للحصول على أخبار متوازنة وصادقة ويمكن الوثوق بها.

المزيد حول هذه القصة