كيف ترى سيل المتقدمين للترشح في انتخابات الرئاسة المصرية؟

مظاهرة بميدان التحرير مصدر الصورة Reuters
Image caption او انتخابات رئاسية بعد ثورة 25 يناير في مصر

قام مئات الافراد بسحب استمارات التقدم لانتخابات رئاسة الجمهورية في مصر المقرر اجراؤها في يومي 23 و24 مايو/أيار المقبل، وإذا اقتضت النتائج إجراء جولة إعادة فستكون في يومي 16 و17 يونيو/ حزيران المقبل.

وتتباين خلفيات الطامحين للمنافسة على الرئاسة في مصر، اذ لدى بعضهم خبرة سياسية طويلة مثل عمرو موسى، الذي كان امينا عاما للجامعة العربية، وعبد المنعم ابو الفتوح، القيادي السابق بجماعة الاخوان المسلمين، كما ان منهم من تولى مناصب هامة بالدولة المصرية مثل احمد شفيق الذي كان رئيسا للوزراء، ومنصور حسن الذي كان وزيرا للثقافة والاعلام.

غير ان هناك كثيرين ممن يفتقرون الى الخبرة السياسية او الادارية، ولا يعرفهم اغلبية المصريين، وعلى الرغم من ذلك دخلوا حلبة السباق على الرئاسة.

هل كثرة المتقدمين للترشح في انتخابات الرئاسة المصرية تعكس انفتاحا في النظام السياسي؟ ام انها تعني تحويل جانب من سباق الرئاسة الى سباق هزلي؟

وهل تفضل تشديد القيود على من يرشح نفسه لرئاسة الجمهورية في مصر؟ ام فتح باب الترشيح وترك الاختيار للناخبين؟

سنناقش معكم هذه المحاور وغيرها في حلقة الاربعاء 14 مارس/آذار من برنامج نقطة حوار الساعة 15:06 جرينتش.

<a href=" http://www.bbc.co.uk/arabic/yourpics/index.shtml" target="_blank"> اضغط هنا للمشاركة في الحوار بالصوت والصورة</a>

خطوط الاتصال تفتح قبل نصف ساعة من البرنامج على الرقم 00442077650211 ويمكنكم أيضاً المشاركة عن طريق الرسائل النصية sms بالعربية على رقم: 00447900040407

إن كنتم تريدون المشاركة عن طريق الهاتف يمكنكم إرسال رقم الهاتف عبر الإيميل على nuqtat.hewar@bbc.co.uk

يمكنكم ايضا ارسال ارقام الهواتف الى صفحتنا على الفيس بوك من خلال رسالة خاصة Message كما يمكنكم المشاركة بالرأي على الحوارات المنشورة على نفس الصفحة، وعنوانها: https://www.facebook.com/hewarbbc

المزيد حول هذه القصة