هل تشاطر اعتقاد الأسد بإمكانية القضاء على المعارضة المسلحة في بلاده؟

آخر تحديث:  الجمعة، 21 سبتمبر/ أيلول، 2012، 15:15 GMT
الرئيس السوري بشار الاسد

انتقد الأسد قطر والسعودية وتركيا لاتخاذها موقفا مناهضا لحكمه

توقع الرئيس السوري بشار الأسد هزيمة المعارضة المسلحة في صراعها مع نظام حكمه. وجدد اقتناعه بأن القضاء عليها "سيحتاج إلى وقت". جاء ذلك في دردشة شخصية – حسبما قال وزير الاعلام السوري عمران الزعبي - جمعته في دمشق مع وفد من الاعلاميين المصريين.

وانتقد الأسد – خلال ذلك اللقاء – كلا من قطر والسعودية وتركيا لاتخاذها موقفا مناهضا لحكمه، واتهمها بالسعي الى الاضطلاع بدور إقليمي في المنطقة

وقال إن "من يدعمون المسلحين يتصورون أن الحل لابد أن يكون على النمط الليبي" وأشار الى أن إسقاط أنظمة في العالم العربي لم يأت بالحرية والديمقراطية ولم يقض على الظلم الاجتماعي بل أثار فوضى استفادت منها القوى الغربية على حد تعبيره.

وبخصوص التغيير في سوريا قال الأسد ان ذلك "لا يمكن أن يتم من خلال تغييب رؤوس الأنظمة أو بالتدخل الأجنبي". وأقر بحاجة بلاده الى الإصلاح وبارتكاب نظامه أخطاء وبانتشار الفساد. إلا أنه أكد على أن "باب الحوار (مع المعارضة) لا يزال مفتوحا" باعتباره "الحل الوحيد الممكن للأزمة".

لكن المعارضة السياسية في الخارج والمسلحة في الداخل ترفض كل أنواع الحوار مع نظام الرئيس الأسد، وتضع رحيله شرطا للإصلاح والتغيير في البلاد.

تأتي تصريحات الأسد غداة لقائه في دمشق المبعوث الدولي والعربي الأخضر الإبراهيمي - الذي وصف الوضع في سوريا بأنه خطير للغاية ويتفاقم – وفي وقت يستعر فيه القتال مع ارتفاع عدد ضحايا الصراع من القتلى الى أكثر من 27 الفا - حسب ناشطين - ناهيك عن عشرات الآلاف من الجرحى ومئات الآلاف من النازحين.

هل تشاطر اعتقاد الرئيس الأسد بامكانية القضاء على المعارضة المسلحة في بلاده؟

هل توافقه الرأي في أن الربيع العربي اشاع الفوضى أكثر من نشره مبادئ الحرية والديمقراطية؟

هل لا تزال احتمالات الحوار بين النظام السوري والمعارضة المسلحة واردة؟

ما هي - في نظرك - السيناريوهات الممكنة مستقبلا للصراع الدائر في سوريا؟

تعليقات

كن أول من يعلق

 posting

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك